إسكيــرت و بلــوزة !!! أزهـــري سيــف الديـــن

نحو رؤية واضحة لسودان مابعد الحرب !!! حسين عبد الجليل

ليه الحرب ليــه؟؟ هل من إجابـة للشاعر خالـد شقوري؟ !!! عبد الحكيـــم

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-2023, 06:28 PM   #[1]
أزهري سيف الدين
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أزهري سيف الدين
 
افتراضي حياة الدواخل (1) - طيور بدري الياس

حياة الدواخل (1) - طيور بدري الياس

"ونيلنا تَقَطِّرو الأوتار
ويسكربو الغُنا الزاهي"
بدري الياس

بدري الياس نيل لا طاقة لي ببلوغ (حَدُّوتِه)، ولكن أنحني اليوم في جداول غنائه الزاهي لأشرب مع أطياره الداخلية.

"وينا بلدنا باللاهي؟
وعِصيفير جنّتي اللاهي
علي معلاق مسراته
ينقِّد في الحياة وساهي"
بدري الياس

في الدواخل، تتجلّى حياة موازية تتراقص مع ظلال الواقع، حياة تتوارى عن أعين الآخرين. ربما لذلك كتب الراحل مجدي النور "مُتمنّي أسوقك مُشوار جوّة الروح، شان تلقي السِكَّة عيونك". أتوقّف اليوم عند اختيار بدري للطيور ليصف بها هذا المشهد الداخلي.
من قصيدته "شارع النيل":

"وانا ما دفنتك في خلايا
الأمنيات
لحظة تهاجر في الوريد
ألحان عصافيرك
بَتُوه
ألقاني في كل الوجوه
شامَةْ رِضَا
.
.
يا فاتحة جرحك للعصافير
أغنيات"

وكأنّي أرى ألحان العصافير تواصل انسيابها عبر الوريد بسلاسة وحنين على طريقة أمل دنقل "وتدورُ ثم تدورُ .. ثم تعودُ في قلبي لتسكن شاطئيك" لتعانق شاطئ القلب في قصيدة أخرى لبدري ذات (ضُهرية):

"يقالد القلب عصفورين
حكن ريدِن شَغَبْ - ضُهرية -
جم نقّاع سبيل"

وبعد المَقِيل في فروع القلب، تواصل عصافير بدري مسيرة غنائها في العُروق:

"فوق فروع القلب كانت
ركّتك
وغُنَاكِي سَافَر فِي العُرُوقْ"

يواصل بدري في امتاعنا بلوحاته الطائرية، ولكن هذه المرة بحضور الحمام والقماري، في سماوات و(تِقِيَّات) عالمه الداخلي:

"وكما الأحلام
أفتِّح شوق والاقِيكِي
سمايا سلام
وسارح في تَقَاتِي حَمَامْ
وقُمْرِيَّات
عَلِي نَخْلَة رضَايْ مَدَحَنْ"

لا أذكر أنني قرأت كلمة “دِينَاشِي” في أي قصيدة، إلا في أشعار محمد بَرّوي وبدري:

"وانا ما رجيتك في منام
أو رسمتك ملهمة
نَقَّد صِدق عِشقي الحمام
دِيْنَاشِي من كَبْد السَمَا"
بدري الياس

وفي غمرة تأملي بنيل بدري وأطياره، قاطعتني أمواج دوائر شوقه:

"جواي دواير الشوق
تزيد
كل ما الظروف
فنَّت حجر"

شكرًا بدري، فقد سقيتنا من نيلك الزاهي.

أزهري سيف الدين
17 أغسطس 2023

https://youtu.be/UQhcmuElrKA

https://youtu.be/BoY4nVqmQyY



أزهري سيف الدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2023, 06:30 AM   #[2]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

سلام يا أزهري ومشكور على السياحة الممتعة في اللوحات الشعرية لبدري الياس، ويا له من شاعر ويا لك من فنّان!

عدد من المقاطع الأوردتها بعضها يحتاج التأمل والبعض تفصيل "بلوزة" مناسبة، وسآخذ بعضها.


"يقالد القلب عصفورين
حكن ريدِن شَغَبْ - ضُهرية -
جم نقّاع سبيل"
صورة ناطقة تكاد تراها مرأى العين والدنيا نهار وأنت تراقب العصفورين من على عنقريب حبل، بدون مرتبة، متكئ على المخدة. النقّاع يتجمّع في طاسة ألمونيوم كانت عين عامود تقاعد بعد أن أدّى مواجباته الإجتماعية. العصفورين يحطّان على حافته العلوية ويطيران بالتناوب للشرب من نقطة النقّاع بعد أن تتجمّع وقبل أن تسقط في الطاسة، ثمّ يعودان إلى حافة الطاسة ويواصلان شغبهما.



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2023, 06:33 AM   #[3]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

إسكيرت:


"فوق فروع القلب كانت
ركّتك
وغُنَاكِي سَافَر فِي العُرُوقْ"

بلوزة:

ﻳﺎ ﺷﺪﻭ ﻋﺼﻔﻮﺭﻧﺎ ﺍﻟﺒﺴﻴﻂ
ﻛﻞ ﺍﻟﺨﻠﻮﻕ ﺇﺗﻮﻛﺘﻚ
ﺇﻥ ﻣﺎ ﺑﺘﺒﻴﺖ ﻓﻮﻕ ﺍﻟﺴﺒﻴﻂ
ﻃﻮﻝ ﻣﺴﺎﻓﺔ ﺭﻛﺘﻚ
-حميد-



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 13-09-2023, 06:37 AM   #[4]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

إسكيرت:
"جواي دواير الشوق
تزيد
كل ما الظروف
فنَّت حجر"

بلوزة (من مداخلة كتبتها تعليقاً على مداخلة باذخة الجمال لأحد الأصدقاء):

النهر صافٍ، سطحه كالمرايا،
الشمس تودع آخر أشعتها ما وراء الأفق.
نسيم الأصيل يلفح وجهك ويتفضل عليك بخليط من رائحة نوار الليمون وطلع النخيل ولوبيا الجروف..
وأنت وحدك جالس على الشط..

أمسك يا صاحبي بقطعة يابسة مسطحة من طين الجروف. لا هي بالصغيرة ولا الكبيرة، ليست بسميكة فتغرق، ولا رقيقة فتتكسر قبل أن تؤدي غرضها...
انحني وأنت ممسك بيمناك ما خلقت منه. أقذفه أفقيا على سطح النهر الصافي ..
ثم، استمتع بمنظر الدوائر التي يخلفها على سطح الماء وهو يتقافز من نقطة إلى أخرى ..

ستبدأ الدوائر صغيرة، لكنها تكبر وتتداخل كلما ابتعد مقذوفك ...
وعندما يكمل رحلته ويغوص في أعماق النهر ..
يكون قد اكتمل تمام الكيف عندك وأنت ما زلت تتأمل الدوائر المتداخلة،
ترى، هل أزعجنا النهر أم اسعدناه؟

لا تنتظر الإجابة، بل أنفض العراقي وتيمم مسجد القرية، فقد نادى المؤذن أن حي على الصلاة.
هكذا فعلت مداخلة حيدر في القروب، فكم من دوائر تكونت وتداخلت عندما قذف قطعته، بحذق، على سطحه.

تحياتي وقد تكون لي عودة



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 15-09-2023, 05:27 AM   #[5]
أزهري سيف الدين
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أزهري سيف الدين
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عكــود مشاهدة المشاركة
إسكيرت:
"جواي دواير الشوق
تزيد
كل ما الظروف
فنَّت حجر"

بلوزة (من مداخلة كتبتها تعليقاً على مداخلة باذخة الجمال لأحد الأصدقاء):

النهر صافٍ، سطحه كالمرايا،
الشمس تودع آخر أشعتها ما وراء الأفق.
نسيم الأصيل يلفح وجهك ويتفضل عليك بخليط من رائحة نوار الليمون وطلع النخيل ولوبيا الجروف..
وأنت وحدك جالس على الشط..

أمسك يا صاحبي بقطعة يابسة مسطحة من طين الجروف. لا هي بالصغيرة ولا الكبيرة، ليست بسميكة فتغرق، ولا رقيقة فتتكسر قبل أن تؤدي غرضها...
انحني وأنت ممسك بيمناك ما خلقت منه. أقذفه أفقيا على سطح النهر الصافي ..
ثم، استمتع بمنظر الدوائر التي يخلفها على سطح الماء وهو يتقافز من نقطة إلى أخرى ..

ستبدأ الدوائر صغيرة، لكنها تكبر وتتداخل كلما ابتعد مقذوفك ...
وعندما يكمل رحلته ويغوص في أعماق النهر ..
يكون قد اكتمل تمام الكيف عندك وأنت ما زلت تتأمل الدوائر المتداخلة،
ترى، هل أزعجنا النهر أم اسعدناه؟

لا تنتظر الإجابة، بل أنفض العراقي وتيمم مسجد القرية، فقد نادى المؤذن أن حي على الصلاة.
هكذا فعلت مداخلة حيدر في القروب، فكم من دوائر تكونت وتداخلت عندما قذف قطعته، بحذق، على سطحه.

تحياتي وقد تكون لي عودة

شكراً جزيلاً يا عمدة لرفع البوست في (مُعلاق) المنتدى، ويا سلام على المداخلات والتفصيلات الجميلة.

يا لجمال (البلوزة) المقتبسة فوق دي يا عمدة، دي كتابة تخج الروح خج. هل من مزيد؟

حفزتني للمواصلة في تفصيلات عصافير الدواخل

..



أزهري سيف الدين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 15-09-2023, 05:56 AM   #[6]
أزهري سيف الدين
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أزهري سيف الدين
 
افتراضي

بلوزة:

وهل يكتمل الحديث عن عصافير الدواخل دون الوقوف عند (نفّاج حنين) عاصم الحزين، وصوت سيف الجامعة؟

"هل تقدر تَفِر زي الطيور جُوّاي؟
وتغرّدك
وأفرّحك
من الطِريف رمشات حنين
والعين سواك ما ركّ فوق إنسانا روح!
"


https://youtu.be/3LSkt7PyQYI?si=-BtuE3BisSAViwH0


سكيرت:

وهنا مدني النخلي وعلي السقيد يأخذاننا في (فرفرة) طيور داخلية أخرى في (البت الحامت في الشريان):

"البت الحامت في الشريان
دقّيت ولهان كل البيبان
يالماسكة خيوط الفجر العاتي
القلب فرشتو حنان وأمان
عصفور الأمل الفرّ وطار
حلّق جوّاي راجع فرحان
"


https://youtu.be/dFTaOY8RhZo?si=C1UJQ2g9PgiuFVx_



أزهري سيف الدين غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 11:37 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.