و رحل بشيــر عبــاس !!! علي الشيـــخ الحنيــن

المكان وتعزيز الانتماء عبر الاغنية السودانية - بقلم - د.محمد التجاني قش !!! elmhasi

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 31-12-2021, 09:48 PM   #[1]
Hassan Farah
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية Hassan Farah
 
افتراضي المنافق عبدالحى يوسف: المتظاهرون خرجوا فى معصية الله

المنافق عبدالحى يوسف: المتظاهرون خرجوا فى معصية الله
https://sudaneseonline.com/board/510...640969026.html



Hassan Farah غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 02-01-2022, 09:49 PM   #[2]
أبو جعفر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أبو جعفر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Hassan Farah مشاهدة المشاركة
المنافق عبدالحى يوسف: المتظاهرون خرجوا فى معصية الله

القرآن الكريم الذي لن نسأل عن شيء خارج آياته فرض الشورى الديمقراطية لخلافة الرسول وإمامة الأمة من بعده ... وأمر بطاعة الولاية المتمخضة عن هذه الديمقراطية ...

وتوعد كل من يحارب هذه الشورى الديمقراطية من الطاغين (طاغية وعسكر على مستوى عسكري نفر ... وسدنة على مستوى شق كلمة) بجهنم مرصادً ومآباً وبلا عذر أو أستثناء لجهل أو تسبيب من مثل تطبيق شريعة أو شرعية ثورية أو وصاية من أي نوع ... وكل العسكر جهنم جوه.

وهذا هو دين القرآن الكريم الذي يجب أن يسود ... فقد تعهد إبليس مقسماً بعزة الله أن يقعد بني آدم عن صراط الله الذي فرض الشورى سبيلاً وحيداً للحكم ... ثم لم لم يضيف هذا المنافق هؤلاء الشباب للطرق الصوفية أم هي خباثة مدفوعة الثمن.








التوقيع:
مسك العصا من النصف لا يوصلها إلى رأس الحية
آفة الرأي الهوى
أبو جعفر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2022, 11:43 AM   #[3]
Hassan Farah
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية Hassan Farah
 
افتراضي

القرآن الكريم الذي لن نسأل عن شيء خارج آياته فرض الشورى الديمقراطية لخلافة الرسول وإمامة الأمة من بعده ... وأمر بطاعة الولاية المتمخضة عن هذه الديمقراطية
----------------------------------------------------
الاخ ابوجعفر سلام
يا ليتك لو تعطنا تفاصيل اكثر حول هذه الطاعة
هل تعنى طاعة الحاكم حتى موته او مرضه ام هناك امكانية لتطبيق طرق اخرى فى الحكم كما يحدث فى العالم الذى حولنا؟



Hassan Farah غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 03-01-2022, 10:57 PM   #[4]
أبو جعفر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أبو جعفر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Hassan Farah مشاهدة المشاركة
الاخ ابوجعفر سلام
يا ليتك لو تعطنا تفاصيل اكثر حول هذه الطاعة
هل تعنى طاعة الحاكم حتى موته او مرضه ام هناك امكانية لتطبيق طرق اخرى فى الحكم كما يحدث فى العالم الذى حولنا؟

تحياتي د. حسن وعساك بألف خير

وفي الحقيقة ولاية الأمر ومنظومة الحكم في القرآن الكريم جاءت واضحة وضوح الشمس في ظهيرة صيف صحراوي ... وهي تتكون من آيتين فقط ... والباقي تبع لها وفرع منها ... ولكننا وبكل أسف نفهم الإسلام وفقاً للتصور الأموي العباسي المخالف لما جاء به القرآن الكريم.

فالآية الأولى فرضت جهة الاختيار للولاية ودستورها ... وهي الشعب المسلم وفقاً للآية قال تعالى: {وأمرهم شورى بينهم} وتعني إمارتهم شورى بينهم في ديمقراطية بالباب ودون قيد أو شرط أو ثوابت ... فما يراه المسلمون حسناً فهو عند الله حسن.

أما الآية الثانية فقد فرضت الطاعة للولاية التي يختارها المسلمون ووفقاً لدستورهم ... أي نطيع الولاية المنتخبة ما أطاعت (خيارات المسلمين) أو (القوانين والمحكمة) الدستورية بالمعنى الحديث. أي أن الطاعة في النهاية تكون لشورى المسلمين ودستورهم.

وهنا الباب مفتوح للمسلمين ليبدعوا دستورهم وفقاً لزمانهم ... فحتى لو أقروا حكومة إلكترونية بالكامل تكون هي الولاية المستحقة للطاعة في الزمن.

أما من يخالف هذه الديمقراطية المفروضة على المسلمين من الطاغين (طاغية وجنوداً وسدنة) فقد جعل له الله جهنم مرصاداً ومآباً وبلا استثناء لجهل أو حسن نية.





التوقيع:
مسك العصا من النصف لا يوصلها إلى رأس الحية
آفة الرأي الهوى
أبو جعفر غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 04:54 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.