مفاهيــم حول الاصــلاح البنائي !!! نــادر المهاجــر

كتابات في زمن النكبة !!! عبد الله جعفــر

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-07-2020, 05:08 PM   #[31]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

راكبين مرة في حافلة المغرب من بحري وماشين الحلة
الحافلة جلها بنات جامعيات يتكلمن كلهم بصوت واحد واحد دكتور عصام والمحاضرة
وفطرنا ليك وزملينا محمد وصاحبنا يسن البقرا احصاء
والقانون دا صعب والعجب لمحاسبة
المهم
في اعمامك اتنين راكبين في الحافلة ومتضايقين من كلام الطالبات الكتير دا
عمك واحد منهم نهر البنات
هوي يا بنات اسكتن صدعتن بينا
عمك المغيوظ التاني رد قائلا:
السكات حليلو




التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-07-2020, 12:17 AM   #[32]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

شهوري الاولى في الرياض كنت شغال مدرس خصوصي،
اها جاني طالب بعيد وما عندي غير حق الذهاب بالمواصلات العامة من سنتر البلد لحدت بيت الطالب
ولا عندي حق الرجوع، توكلت ومشيت،
وصلت بيت الطالب وجاني ابوهو ودا امر طبيعي خاصة في اول حصة يشوف ويطمئن على الزول الحا يدرس ولدو ربما سنوات
وهذا ما حصل مع الطالب لحدت ما تخرج من الجامعة وكان وقتها في تانية متوسطة،
المهم ابو الولد السعودي بعد تعارفنا وقال لي خلاص شهر بكدة ياخ قربت اطير من الفرح لانو لو سالني كنت قتا ليهو نص المبلغ دا،
ولسا،
ما تكونوا نسيتو انو في جيبي مافي ولا هللة والمسافة بعيدة؛
تصدقوا الراجل دخل ايدوا في جيبو وطلع 500 ريال وقال لي اتفضل يا زول دا عربون؛
وشد حيلك مع احمد هو شد حيل لكن، الله يستر ما ينقطع بس؛
رجعت بي ليموزين واشتريت عشاء بروست للعزابة معاي في الشقة وحولت 100 ريال لامي؛
وقربتا افتري
ههههههه



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-07-2020, 04:54 PM   #[33]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

احكي ليكم
حدث في حافلة
1 من 2
ركبنا حافلة المغرب من الجيلي ووجهتنا بحري
مالك الحافلة وسايقا في نفس الوكت من الجيلي يعني ود المنطقة وبعرف اسودا وضبعا وناسا
وكنت عريس باين الحنة اي راكب يركب جديد يعاين ويتاكد بالحنة في ايدو اليمين وينبسط
كدة السودانيين ينبسطون للعريس والعرس
يلا شوية كدة جاء فريق كامل عاوزين يركبوا لحد السقاي 15 كلم او اقل وهم شباب وما حا يدفعوا؛ حتى مافي
جيوب يشيلوا فيها الفلوس اردية كورة بس الكمساري رفض السواق قالو خليهم يركبوا
ركب الشباب شماعتن واحسوا بالانتصار على الكمساري
سالتهم
بس يا شباب اوعى تكونوا مغلوبين؟
رد واحد بصوت منخفض: غالبين
والتاني تجاهل اجابة اخوهو قال:
والله يا عريس مغلوبين1-صفر لكن كان معاهم الهواء والحكم
المهم جو من المرح بدأ يتسرب للحافلة..
شوية كدة نزل الفريق وتنسمت الحافلة من الزحمة
في سيدة كدة كبارية (كما يقول الفاضل سعيد) وروحا حلوة استلمت الحافلة وحكت:ان الحرامي تلب علي بيت
حاجة كبيرة وساكنا براها
الحاجة صحت الحرامي قاليها: هسسسسسس ياحاجة
الحاجة ردت: هس عاد كيفن في بيتي يا ولدي!!!
يا ولدي دي كهربت الحرامي وكهربت الحافلة وركابا
(والكمساري ذاتو تابع القصة طبعا في العادة الكمساري لايتابع لانو القصص بتاعة الركاب لانها كتيرة)
واصلت السيدة الحكي؛
اها ذاب الجليد بين الحرامي وست البيت ؛ كما ذاب بين ركاب الحافلة
والحرامي ذاتو قعد على طرف سرير فاضي جنب الحاجة
وكلمة يا ولدي دي كسرت الرجل وقال للحاجة والله تاني ما اتلب بيت ولا اسرق حاجة
قاليك في النهاية الحاجة قالت ليهو:
شيل ليك حاجة بِسَيْطة كدة ما ترجع فاضي
رفض الرجل ان ياخد شيئا من الحاجة وغادر بالباب هذه المرة....




التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 06-07-2020, 04:57 PM   #[34]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي


حدث في حافلة 2 من 2

بعد شوية واحد عمل شكلة قال فوتوني محطتي بعد تعب اقنعناه ينزل والمسافة قريبة
والحافلة ترجع تاني للمحطة بتاعك القريبة صعبة
وانت شاب واصلا تكلمت بانك نازل متاخر
المهم نزل يطنطن
بعدا ناديت الكمساري وقلت ليهو:
انا نازل في المؤسسة الايه؟ المؤسسة
المؤسسسسسة
اوعك تفوتني
اهو كلمتك من بدري
عشان بعدين ما تقول ما كلمتني ومتاخر وبتاع
طبعا كنا تونا في االسقاي والباقي من المؤسسة اقلاها 30 كلم
الكمسار استغرب شنو المحطة البنبهو ليهو من هسا دي المهم
الكمساري قال للعروس:
العربي دا اقبضي فيهوشديد ما تخليهو براهو
بروح في البنادر دي
ههههههههها

................
في الحافلة كل الركاب احباب




التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-07-2020, 11:16 AM   #[35]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

في تالتة ثانوي بعد امتحانات الشهادة السودانة
لفينا نحن دفعة واصدقاء
جبل اولياء لاصدقاءنا هناك، وقعدنا في بيت كل صديق يوم اي اسرة مشينا ليها ضبحولينا واكرمونا غاية الكرم
في جبل اولياء ديم البساطاب وفي الحلة الجديدة وفي ايد الحد وفي السلمانية
وكان البرنامج كالاتي كل واحد يقول بكرة المجموعة معاي وبعدها فلان حدد وحجز
بعدها السفر لعد بابكر والجيلي وواوسي بما فينا اولاد الجبل
وحلة بابكر شرق النيل الوحيدة النمنا فيها كلنا كمجموعة صالون فخيم واسع واسرة يا ما
اما في الجبل وواوسي والجيلي اولاد اي حلة يتونسوا ويغادروا ليلا لبيوتهم
وكل المجموعة جاءت الجيلي وواوسي وكانت لفة طويلة المهم
في كل بيت نقيل ونبيت ونستانس وقد يدور الوست نهارا
والعصروبالليل نمشي
النوادي ونلعب كرة طايرة ووست
اي بيت ضبيحة يا رجل انبسطتنا واتنونسنا وقربنا نسمن هههها
المهم في واحد لافي معانا المناطق دي كلهم ومستلم الونسة والتنظير
اها باختصار ما وجه اي دعوة للقروب
مع انو وضع اسرته الاقتصادي احسن من اي اسرة زرناها لكن الفسل دا كعب ياخ
تصدق لسا الاصدقاء ديل متواصلين كلهم
لا منعنتنا الظروف من التواصل لا فرقتنا محنة
الا صاحبنا دا انقطعت علاقتو بالشباب
والغريبة بلاقيني كتير ويحاول ينعش العلاقة
ويستانس معاي
طبعا انا كزول( قديم) بمشي معاه
الزول دا قد يكون عندو اصدقاء اخرين
واسرة واحباب
انا لا اكرهه
ولكنه ليس صديقي
.........
معظم السودانيين ان لم يكن كلهم كرام وبشيلوا فوق الدبر والدم
ولكن النوعية دي موجودة في السودان،

الصفحة دي الاصعب تحريرا في نهايتا وترتني عديل كدة
لكنه ملمح من الحياة لابد من المرور عليه
شكرا خالد
....................
الفسالة بطالة



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 07-07-2020, 07:28 PM   #[36]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي



خصمي في تالتة متوسطة، يعتقد انه رجلا... مع انه مازال طفلا بعد؛
انا في تانية ثانوي،
ما أطوِل عليكم،
تعاركنا في التمرين، ركلست مع بعض اقراني في ذات الميدان، وقعدنا نتونس، كنت قد نسيت موضوع الشكلة التي لتوها،
لكن زولي الظاهر ما كان قد نسى، مشى بيتهم البعيد عن الميدان، وجاب عكاز ابوهو المضبب،
ونحن في غمرة ونستنا جاء الولد، وقبل ان يصلنا انذرني قائلاً : يا زول استعد انا جيتك...
وقفت مع الشباب الموجودين، على حيلي، الولد لا يحتاج لاستعدادات ذات بال،
فهو اصغر مني عمراً، وحتى عندما كنت في عمره، كنت اطول منه، فهو قصير القامة خفيف الجسم وقتها؛
لا اتذكر عميقا التفاصيل حول نهاية الشكلة التي كانت سريعة، فواضح ان الحجازين هم اقراني، سرعان ما سيطروا على الولد والعكاز المضبب،
لم اكن مندفعا في الشكلة، فالولد اصغر مني، وكنت ارى المسالة برمتها عيب،
كان يمكن ان يغدر بي، ولكنه لم يفعل...
اكبرته حينها، وما زلت
لا ادري، ان كان صديقي خضر الشيخ ادريس خضر؛ يتذكر المسالة،
لم نتخاصم ابدا، ولم نتذكر هذه القصة ابدا خلال ونساتنا الطويلة الجزيلة، الممتدة لاحقا؛
عندما تلاحقت الكتوف،
ولصديقي خضر التحية، اينما كان.....




التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2020, 11:29 AM   #[37]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

عوض ود فطين المكي
استاذ منعم لك التحيه...
مبدع في استدعاءو تداعي المعاني والعاطفه متي شئت...
ولعل ذلك امتداد طبيعي ورافد لشلال الابداع الذي يجري في اسرتكم الكريمه من نباهه
..وشغف بالعلم والمعرفه..والشعر الذي انعكس في سلوك افراداسرتكم...
والنظره التفاوؤليه ..والاستماع باللحظه وبما هو متاح من مباهج الحياة..
وجبر الخواطر ..هو مالمسناه خلال استمتاعنا بالتعامل معك عن كثب..
قيل أن والدكم شاعر مجيد...اكد لنا هذه المعلومه...
اراك تذكر كثيرا ذكرياتك بمصر..ولعلها لها الاثر الكبير في تكوين شخصيتك...
وتخلق ماتؤمن به من افكار ومعتقدات..لكن لم تتعرض لذكريات وقصص..السعوديه..
عموما لك التحيه ...ومتابعنك...
ملاحظه بسيطه تداعي الذكريات وشلال العاطفه في حكاويك طغي علي اللغه......

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

و وبعدين حا اجيب ردي عليهو لاحقا
خليكم قراب
ما تبتعدوا



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-07-2020, 10:56 PM   #[38]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

هذا ردي لصديقي عوض ابراهيم
كما وعدت في المداخلة اعلاه
وكل الاخوة والاحباب
وكل من تورط في هذا البوست ووصل هذه الصفحة

(هلا عوض صديقي واخوي عارف في مسالة لغة الكتابة دي ما قاعد ابذل فيها جهدا كبيرا
ولا صغيرا بكتب هكذا عفو الخاطر
بكتب مباشرة من الكيبورد للصفحة وما قاعد اراجع خالص الا الاخطاء الاملائية الفادحة
للسرعة في الكتابة ودائما اركز على الفكرة او الموضوع او ما اود توصيله
لذلك تظل اللغة وسيلة لتوصيل الفكرة وليس غاية في حد ذاتها
ومرات اكتب بدارجية قحة لانو المقام هكذا
كتاباتي اقرب للونسة في ضل ضحى والدنيا جمعة
او انت راكب المواصلات ماشي للبلد
او في اي مناسبة اجتماعية تجمع الاهل والاصدقاء وبتونسوا
هذه مصادري للكتابة اكتب لهم وعنهم وبهم وبلغتهم
نعم ابي شاعر مجيد كتب شعرا مترع بالانسانية وصفاء تلك الايام بدت في جمعه من افواه الحفظة
واتمنى تدوينه وحفظه هذا تراث اعظم من ان يضيع
بل ان الاشعر من ابوي هو عمي شيخ ادريس فهذا الرجل فلتة زمانه اتمنى برضو التدوين لهذا العظيم
الغريبة نحن الابناء المباشرين لابوتنا الشعراء لم نقرض الشعر
كما يفعل ابواتنا عدا محمود اخوي
والاغرب ان الجيل التاني من الاسرة اولاد اخواننا واخواتنا شعراء مجيدين
امين وعارف واسامة ونسيبة والدكتورة ريان وبدرالدين الامين
واحتمال في تاني بس ما بلغونا)



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-07-2020, 05:37 PM   #[39]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

اقرا هذا الكلام كتبته قبل نحو سبع سنوات عن صديقي احمد حللي

( قبل التوغل ،
بعد الاذن ...
كلمتين في الخاص ، لصديقي هذا ...
لو قدر له ، وتورط حتى هذه الصفحة

( هي تحية لك ارقرقها كالمسك ينفح من تامورك العطر
ان رضيت بها ارفعتني فوق السماكين بل في هامة القمر
وان زللت-وكم من منطق زلل-فاغفر لملتمس عفوا ومعتذر)

هاله من الاشراق هذا الرجل ،
ليست كنار المجوس ، تضيء لساعة وتموت ...
ولكنها هالة الحب ، من المهد الي اللحد تشع ...
هو هدوء البحر عند شروق شمس ....هو اشتعال الشمس في ميلاد عرس
حسب درويش ....

بين هدوءه ، وعند الاشتعال لايترك لك فكاكا ،
مشرقا دائما .....
لم ارى في حياتي كارزيما بهذا التجلى سوى هنا ،
كنا نسيمه القديس ...
عالي الانسانية ، وهيطها ؛
اقل قصة فيها تراجيديا ، ممكن يصدع ويتوتر ...
واي مشكلة عندو لها حلا .....

عشت مع الرجل مواسم الفرح كلها ؛
ولحظات الحزن الحزين جلها ؛
جمعتنا شقة واحدة ، سنينا عددا
الاتنين فقط ...
ولم يكن الشيطان ثالثنا...
راسا لراس ...
فيس تو فيس.....

حتى انني تحفظت ، ان اكتب عنه ، خوفي من الا اوفيه حقه ....
فالرجل اكبر من أي كلمات .....
واخاف ان تنحاز عاطفتي ،
فتضيع الحاجات ؛
صديقي ، واحبه بلا تحفظ ....
تصدقوا كنا نخبي عنه الماسي ، ونائبات الدهرحولنا ...
لا نريد ان نوتره ، وعندما يعلم شكلة ليها ضل ...
ويلاحق ، ويستلم الامر ، لا يفرض نفسه ، ولكن تقدمه
الاريحية ، والانسانية ...
وينطلق ، لا يلوي ...
... ويحلها ...
.......
كانت شقتنا ، ملتقي الطلاب ،والطالبات ...
ابناء العمال ، من عطبرة وسنار ...
ابناء المغتربين ، من الخليج والبحرين ...
ابناء المهمشين ، من دارفور والدمازين ...
حتى ناس من هناك بجونا ؛
ونحن المحسوبين بجاي ..........
اختلفنا مرة ، وانا الغلطان ، وسامحني كام ...
وكأن شيئا لم يكن ، وبراءة الاطفال دائما ، في عينيه
...................................
عندما يغني بخاف اسال عليك الناس ...
تسري طمانينة عجيبة وسط الحضور ....
يعزف على العود ، كمحترف ، تعلمه في سجنه السياسي ...
الرجل مهموم بقضايا الشعب ...
ليست لديه ، انصاف حلول ...
دائما في العلالي................

ملاك يداعب احلام العذارى ...
والمسحوقين ...
عنوان للوفاء ...
حلم تشاهده العيون في ساعة صفاء ...
يحب زهر البنفسج ....
يحب اللون الابيض ....
برزخ بين السهل والتل ....
وفي افقه تصدح الكناري ،
والنجم انيق ....
و.....)







التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 10-07-2020, 04:54 PM   #[40]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

يعد الدكتور محمد جعفر محمد الفاضل،
واحدا من أكفأ واندر واشجع والطف؛
السياسيين الذين قدمتهم الحركة الطلابية بمصرا العظيمة،
وقد شرفتني الظروف ان اعمل مع الدكتور محمد جعفر وجها لزميل،
فعندما كنت برلوما، كان الدكتور على وشك التخرج،
فلرجل طاقة جبارة للعمل المتواصل؛ فهو يخرج من اجتماعات الخلية،
ليدخل اجتماعا لمكتب المجال، وبعدها ربما اجتماع المركزية،
ثم اجتماعات اللجان السياسية التي لا تنتهي الا لتبدأ،
والرجل متحدثا رئيسا في معظم الندوات التي تقيمها التنظيمات السياسية في المنصورة،
وكادرا لا يشق له ركن؛ في الجمهورية من مدن القناة حتى مدن الصعيد،
حتى اسكندرية كمان وكمان؛ وفي القاهرة...
له حضورا طاغيا ومحببا ومحبوبا...
للرجل كاريزما لا تخطاءَها العين ولا الاذن، ولا العقل؛ وله جماهيره في كل مدن الجمهورية؛
لقد شهدت بعيني الدكتور محمد جعفر يخطب في الطلاب عز المطر عز البرد،
لا الطلاب غادروا؛ ولا هو سكت حتى تم موضوعه...
للرجل طاقة للعمل جبارة...ولم تجزله جماهير المنصورة،
فقد خرجت المنصورة على بكرة طلابها وطالباتها، بكيزانها، وديمقراطييها، بانصار سنتها،
وفلوترييها، باتحادييها وحزب امتها...
كلهم خرجوا وجاءوا لمحطة القطار في وداع محمد جعفر محمد الفاضل،
حتى ان المصريين الموجودين في المحطة استغربوا جدا ،
فقد كان الوقت صباحا؛ وقد تجمع كل السودانيين في زمان ومكان واحد لوداع واحدا من الرموز المنصورية،
وسواق القطر استغرب والكمساري، وربما القطر نفسه...
شكرا لطلاب المنصورة الاروع؛
مرة تحدث الدكتور الصادق حسن قائلا: ان لديه ارقام عندما تصل ال13 سيموت كل السياسيين السودانيين،
واولهم محمد جعفر،
هذا الكلام قبل ربع قرن من الزمان،
يبدو ان الرقم اللعين ال13 لم يكتمل، الدكتور محمد جعفر محمد الفاضل؛
ما زال بخير، وجي يرزق،
يربي اولاده في هدوء وسكينة،
له التحايا والتقدير في اي ارض وتحت اي سماء،
وله نرفع طواقينا فوق ومعاها عممنا،
فالرجل اسطورة وقامة واستقامة؛ واجمل ما يكون...
شكرا؛ لكل من مر من هنا...



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-07-2020, 01:25 PM   #[41]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي


(( لقد لفت نظري هذا البوست لتفاصيل محفورة في الذاكرة
و يجب ان ندونها في الورق))

نعم اتذكر غالبا تفاصيل التفاصيل؛ حول اي موضوع او نقاش او حكاوي؛ منذ طفولتنا الباكرة تلك التي عشناها بين حقل وجدول
حتى كهولتنا اللاحقة تلك التي ما زلنا نكتوي بنيرانها في مغترباتنا
امنياتي عودة كل طيورنا المهاجرة لاوكارها الحنينة وكل منا يحلم بالرجوع
لوطن القماري؛
هذا الامر احيانا يزعجني كون ذاكرتي بها تفاصيل التفاصيل لاشياء لم تكن مهمة ابدا
الحاجات المفيدة بحاول اسكبها هنا لعلنا نستفيد منها ذكرى وشجن وذاد؛

((كثير من تفاصيل الحياة الصغيرة تتلاشي و لا يدرك معناها
الا من يتمنع ب حصافة شديدة.))

هنا نحاول ان احول ما اره مفيدا من ونستنا وحكاوينا وققصنا من روح المشافهة لريحان التدوين
وهو امر به ارق وشطط كوننا تعودنا على الاستماع اكتر من القراية ام دق كمتلقين
والعظيم محمد ابراهيم نقد قال محفزا على الكتابة والتدوين قال فيما معناه
ليس القراية ام دقن ولكنها الكتابة؛
(( العزيز عبد المنعم يبدو أن دفتر مذكراتك فيهو الكثير و المفيد))

اووووه انها رحلة عمر يا صديقي منذ طفولتي الباكرة وقد قلت لصديقي انني اتذكر ميلاد اختي
التي اعقبتني بنحو تلاث سنوات مفتخرا بذاكرتي القوية
فقال لي :عادي وانا بتذكر لما كنت برضع هههههههه



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 11-07-2020, 05:27 PM   #[42]
بابكر مخير
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية بابكر مخير
 
افتراضي

نعومي يابا
لقيتني إتقرصتا وأعاين أشوف وإتذكرت شريط بتاع قريصي جد..
* واحد شاطر في الإنجليزي وإحنا في الوسطى وقاعد في منتصف الصف الأول يعني مدرس اللغة الإنجليزية لو قال ما يعبرهو بنغسب أنهو يعبرهو لأنهو في المطالعة من بوك ون ياهو هو براااااااهو البيرطن.. أها جابو لينا ود سفير السودان في لندن بعد عودتهم النهائية والشافع ما ببالغ لو قلت المدرس ظاتهو بقى يلج.. صاحبنا بتاع الصف الأول إنقرص ورجع معانا الصفوف الخلفية...
* ولد من حلتنا لمن نلعب كورة الشراب، بيجضم ليك الكورة دي وتقول بس لازقها في كراعهو ما بيفكها إلا قون. كبر وفي الثانوي شافهو ليك ناس الأندية الكبيرة.. الشافع أول مبارة المدرب لعبه رأس حربة وجاب ليهو هاتريك.. بدلوهو في الدقايق الأخيرة بهداف التيم الأصلي وأول ما نزل جاتهو فرصة إنفراد بالقون شات وطفش القون المضمون والجمهور يعجبك. صفافير وهتافات نوع عامل لينا حافظها وناس الإدارة يتغامزوا! قالوا: عايز شنهو قال، نشتري ليهو قطعة أرض والله قطعة قماش لي جلابية كتيرة عليهو. صاحبنا من أساسي بقى إحتياطي ومن الدرجة الأولى نزل الليق وعفصة عدوك.
يابا كتييير الإتعفصوا لمن يتجلى نجم أصحاب القدرة الفذة..
دحن حسي عمك، نااافخ أني عملتا ليا كمين الف مشاهدة في قريب العشرة سنيين وجيتني يا ود السفير ويا بتاع الثانوي صاحب الهاتريك في شهر فتا الألوف...
لك إعجابي بملكتك وبي جميل حكيكا والحلو قولك..
بس خلي بالك ما حأنقرص لأنهو الكُبر متلازمتهو جائحة الليقنة..
محبة وشكر



التوقيع:
بابكر مخير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2020, 12:25 AM   #[43]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة بابكر مخير مشاهدة المشاركة
نعومي يابا
لقيتني إتقرصتا وأعاين أشوف وإتذكرت شريط بتاع قريصي جد..
* واحد شاطر في الإنجليزي وإحنا في الوسطى وقاعد في منتصف الصف الأول يعني مدرس اللغة الإنجليزية لو قال ما يعبرهو بنغسب أنهو يعبرهو لأنهو في المطالعة من بوك ون ياهو هو براااااااهو البيرطن.. أها جابو لينا ود سفير السودان في لندن بعد عودتهم النهائية والشافع ما ببالغ لو قلت المدرس ظاتهو بقى يلج.. صاحبنا بتاع الصف الأول إنقرص ورجع معانا الصفوف الخلفية...
* ولد من حلتنا لمن نلعب كورة الشراب، بيجضم ليك الكورة دي وتقول بس لازقها في كراعهو ما بيفكها إلا قون. كبر وفي الثانوي شافهو ليك ناس الأندية الكبيرة.. الشافع أول مبارة المدرب لعبه رأس حربة وجاب ليهو هاتريك.. بدلوهو في الدقايق الأخيرة بهداف التيم الأصلي وأول ما نزل جاتهو فرصة إنفراد بالقون شات وطفش القون المضمون والجمهور يعجبك. صفافير وهتافات نوع عامل لينا حافظها وناس الإدارة يتغامزوا! قالوا: عايز شنهو قال، نشتري ليهو قطعة أرض والله قطعة قماش لي جلابية كتيرة عليهو. صاحبنا من أساسي بقى إحتياطي ومن الدرجة الأولى نزل الليق وعفصة عدوك.
يابا كتييير الإتعفصوا لمن يتجلى نجم أصحاب القدرة الفذة..
دحن حسي عمك، نااافخ أني عملتا ليا كمين الف مشاهدة في قريب العشرة سنيين وجيتني يا ود السفير ويا بتاع الثانوي صاحب الهاتريك في شهر فتا الألوف...
لك إعجابي بملكتك وبي جميل حكيكا والحلو قولك..
بس خلي بالك ما حأنقرص لأنهو الكُبر متلازمتهو جائحة الليقنة..
محبة وشكر

الدكتور بابكر مخير
انتوا اهل الجلد والراس ياخ
وانا ضيفكم في بيتكم الكبير
كيفك يا صديقي لعلك والاسرة بالف صحة وسلام؛
فرحة لا تدانيها فرحة عندما تصفحت المنبر بعد سنوات
ووجدته ما زال فاعلا؛
وعندما تصفحت فرحتا تاني وسعدت ايما سعادة عندما وجدت اسمك لامعا ولكنه مضيء بحلو الحديث وجميل السمر
لمع اسمك من ضمن كتيبة احبابي في سودانيات زي سيف مرصع وسط النجوم
كتيبة سودانيان بداءا باستاذنا المثابرالدكتور حسن فرح وليس انتهاءا بالربان عكود
وما احاول اتجمل ساقول الحقيقة سعيد جدا بنسبة العالية
فقد سحبتني فابرقتني وارعدتني ثم امطرنتي نشوة وحبورا
ان سودانيات ما زالت بخير ومنبرمقروء شديد
شجعني هذا على مواصلة البوست
ولسا الباقي كتير
شكرا يا دكتور لكلماتك المحفزات
وستجدني ان شاء الله دوما هنا فهذا بيتي الاوعنو تاني ما بتحول....
.....
وهدية ليك المداخلة دي

(( لكن العارفو إنكـ لمن تقعد في التاتشر بتكون صعب خلاص))


ههههها داك تاتشر القصف بتاع زمان ياخ
اصلا الواتساب غير فهو اقرب لمشاكسات الاصدقاء
ومعظمه نيران صديقة تصيب بعض الاصدقاء وهنالك التجاوزات كون
المساحة اضيق الاحتكاك اقرب وكلهم مية والنشيطين عشرة
وكل قصف مركز في السياسة ومرات في رايش في اللحم الحي ردا على تفلتات
والسياسة غالبا حادة وما فيها جبر خواطر
وبرضو شتتناها ليههم حفاظا على ود الاخاء ياخ
وخوفا من الكلمة الجارحة البتمرق غصبا
لكن على المستوى القريب والتعامل اليومي والطويل
تجدني زول كيوت(فيصل محمد صالح) بس
واحب الناس ياخ
ودمعتي من يوم ما ماتت امي بقت قريبة
اجد نفسي وسط اللمات رغم اني لا اتحدث كثيرا
ولكني استمتع
وفي واوسي نتلم كل الاهل والجيران وزملاء الابتدائي ولاحقا
ونضحك لمن بهناك
ونديها موية وتدينا طراوات
وبرضو مقصر الظل الاجتماعي
ومتقوقع قليلا
وكل وكتي الفاضي احاول ان اوزعه بين الطيب وفاطمة



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 12-07-2020, 08:11 AM   #[44]
بابكر مخير
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية بابكر مخير
 
افتراضي

حاشا وتب ماك معني بي النص الماهو حقك
لكني حقا قاصدك في كلمة قالت
شكراً
شكراً ليك ديمة
وشكراً
لي جنتنا دي ونعيمها
شكراً
لسودانيات وليك وليهم
محبة من جوووووووا القلب
واصل خليني أنقرص، أتكرنر وأتفرغ للتمتع بي قولك


[youtube]https://www.youtube.com/watch?v=rDtA4mGTMs4[/youtube]



التوقيع:
بابكر مخير غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 15-07-2020, 10:36 PM   #[45]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

محمود اخوي مع الخالدين،
غاب من كان في مقام الاب، من كان يونسنا بلطيف الحكاوي،
وكنا نسهر حوله عندما ياتينا من اضوبان حيث بيته واولاده مع اعمامنا هناك
ولكنه لابد ان ياتي في الحلة دائما وكثيرا؛ خاصة خلال حياة والدنا؛
وخلال التلاتين عاما الاخيرة من وجودي خارج البلد؛
حضوره حتمي حال عودتي في اي اجازة ونكون تلك الايام موعودون بسهرات في البيت الكبير مع اخواته،
قلبي مع اخواته فتحية وعشة ومريم وبخيتة،
لابد انهن اليوم يتقطعن من الحزن العميق...
فالرجل اساسي في مجلسهن طوال العمر،،،
له الرحمة بقدر انسانيته ولطفه،
توفي اليوم بواوسي التي ولد بها نهاية التلاتينات الميلادية،
وعاش بعيدا عنها اكثر من ثمانين عاما وعاد اخيرا؛
ليموت فيها....



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 11:50 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.