إستمــراريـــــة ســـودانيــــات !!! عكـــود

حياة الدواخل (1) - طيور بدري الياس !!! أزهري سيف الدين

كتاب ‫مقاربة إسلامية لتجربة الإقتراب من الموت !!! حسيـــن عبد الجليــل

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-09-2023, 07:22 PM   #[301]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وجيده مشاهدة المشاركة
اخونا القاص كتاباتك لها طعم خاص
عودا
حميدا
تسلمي يا وجيدة..
انا قاعد صحيح بغيب فترات، وبرجع تاني
لكني لم انقطع ابدا
شكرن لمرورك الكريم..
..
نحن السودانيين والسودانيات ديل في مِحْنَة حقيقية..
كارثة لم تكن في البال، والخاطر المكسور اصلا..
مصيبة كبيرة،
تعالوا نتشايل وننْعصِر على بعض حتى نعبر..
حيث الوطن الامن والامان..
..
الثورة مستمرة
و
سننتصر نحن الشعب..



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 14-09-2023, 11:00 AM   #[302]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

قابلت صاحبي صدفة في شمبات..
ومفروض ماشي الحلة شمالا..الكلام دا العصر
اقنعني صاحبي: نرجع بحري جوة تاني
ونتغدى في مطعم الخيام،
ونضوق الريالات دي ياخ..
رجعنا بحري وضربنا الضلع في مطعم الخيام
وحلينا بالخشاف في مطعم تاني،
وشربنا شاي وقهوة عند خالة في مكان تالت..
وصلنا الحلة بالليل،
😂😂



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 17-09-2023, 02:47 PM   #[303]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

قاليك؛
مساطيل مثقفين عملوا ندوة بعنوان:
نجيب محفوظ و لَّ ما نجيبو..
😂😂
...
عرب الحسانية اهلنا وجزء من حلتنا الكبيرة،
احمد عبدالله لافي يكلم ناس الحلة بعرسه شخصيا من ام حقين المشهورة في ايام طفولتنا بشراء بيض الدجاج وتبيعه لاحقا في محطة الجيلي، احمد جانا بالليل يكلم بعرسو، اها لما بقى في باب حوشنا وطالع ناديتو:
يا احمد يا احمد سلم على ام حقين، اذكر ان مريم اختي الكبيرة ضحكت بشدة، يبدو انني كنت طفل خفيف الظل 😂😂😂
احمد قالي يبلغ بس اقولها منو؟ انت منو؟
انا القسم وداللابور،
- طيب طيب
ونسيت الموضوع في لحظته،
بكرة العصر مشينا انا والقسم كاصدقاء ودفعة وجيران، مشينا نتفسح في فريق الطاهراب في طرف الحلة الشمالي الغربي قريبا من خور الطاهراب الملي بالرملة والشجيرات وبعض ماء والدنيا خريف..
يلاقينا احمد عبدالله بذاتو وصفاتو: تعال يا ود.. اللابور ..
البارح قلتا شنو وكاد ان يشتبك مع القسيم
-والله ما شفتك البارح زاتو وين الكلام دا
- البارح بالليل عند ناس ود بشيري قلتا لي سلم على ام حقين..
نظر الي القسيم نظرة ذات معنى وقرب يضحك،
ولكنه حلف لاحمد انو ما قال حاجة وما مشي بالليل لناس ود بشيري نهائي..
تم حل الخلاف سريعا..
التحية لصديق العمر القسيم وللحبيب احمد عبدالله الحساني..ولشقيقتي مريم السمحة التي تربي الان وبهدوء احفادها ،
ولك يا صديقي يا من تورطت في قراءة هذه الحكاية ووصلت لهنا...
شكرا لك..



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-09-2023, 06:31 AM   #[304]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي

......

عندي بطانية، عجيبة وانا ذاتي مستغرب، بطانية دبل.. لابد انها ماركة اصيلة.. اشتريتها وانا هبوط في الرياض قبل نحو ربع قرن..
ما زالت تخدمني بصمود وتفاني عجيبين..
خدمتني وانا سنقل، وانا متزوج وانا اب..
ما زالت تفعل، جاء بعدها عشرات البطانيات ما صمدن زيها..
ممكن تختفي سنة سنتين وترتاح من الخدمة، تتركن في دولاب، تندس وراء بطانيات وملايات،
فجاة كدة انفض عنها غبار السنين
واوديها الدراي كلين..
فترجع شابة نضيفة مكوية ومعطرة،
كون اساسها متين،
تفتقت بالجنبة، جبتا الابرة والخيط، فاخطها، باحكام وصبر، رجعت متماسكة، انها ما زالت متماسكة.. وانت نايم جنبها ومتغطي بها
كانك متغطي بارنب، ارنب عمرها 25 سنة،
شخنا.. ما شاخت،
لله درها بطانيتي الاثيرة،
صحيح اليومين ديل ما بتغطى بيها
ولكنها مع احمد، انها ملكية مشاعة..
انظر اليها فاطمئن، انو الدنيا دي لساتا مليانة دفء..
وعشرة ما بتهون الا على زول مابقدر الرفقة،
بعض البطانيات سرها باتع،
والبطانية دي كم سترتني وكم دفتني
المتماسكة خيوطا،
وليها بغني..
..



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-09-2023, 06:34 AM   #[305]
عبدالمنعم الطيب حسن
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبدالمنعم الطيب حسن
 
افتراضي


انا والقسم جيران الباب فاتح في الباب، واهل..
ودفعة قرينا في فصل واحد، من اولى ابتدائي..
وعشنا كل طفولتنا وصبانا ومراهقتنا وجزءا من شبابنا سويا، وبيننا ذكريات كتيرة وطويلة وممتعة..
وفرقت بيننا الظروف لاحقا.
وحتى في اغترابي الطويل قابلني في المطار اكتر من مرة واوصلني البيت..
وله في القلب حب مقيم..💕



التوقيع: الثورة مستمرة
و
سننتصر
عبدالمنعم الطيب حسن غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 11:56 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2023, vBulletin Solutions, Inc.