من ذاكرة المدمرق !!! النور يوسف محمد

اوبريتـــات سودانيـــة (اوبريت) !!! عبد الحكيم

هَكَذَا يَمْضِي الغفاريون نَحْوَ الله: في رحيل مظفر النواب !!! عبد الله جعفر

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-10-2012, 08:13 PM   #[61]
ام التيمان
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ام التيمان
 
افتراضي

انت افترعت ثلاث بوستات بخصوص تحليل بوستات ام التيمان
و حتى اللحظة دى لم نرى اى تحليل لاى بوست
كلامك كلو مجرد مهاترات و نبيشة
ما انت البتحلل بوستات ام التيمان
اذا كنت انت ذاتك ما فاهما و ما فاهم مفردات
دا شغل صعب عليك
خلى لاجيال جاية عندها
عقل كبير
و قلب سليم

قال فساتين
يا راجل ما تخجل و تتلم



ام التيمان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-10-2012, 08:26 PM   #[62]
ام التيمان
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ام التيمان
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج مشاهدة المشاركة
ـ

2 -



عن أم التيمان تحديداً :

للاسف الخوض في متعلقاتها محفوف بآثار معارك قديمة أنا ما طرف فيها

وللحق أول ما لفتني ليها عبارة شديدة الغباء سبت فيها الدين

سبق أن أوردتها في البوست الاول ما زالت موجودة

ما لفت انتباهي في العبارة مش سب الدين تحديداً

لكن ركاكة الصياغة ةغرابتها

أنا بفهم أن ملحد مثقف يكون عنده رأي في الدين

وياخد مساحته في التعبير عن رأيه دا

والناس تاخد راحتها في مناقشته

لكن الملحد الجاهل دا يعملوا معاه شنو

لذلك أفردت البوست التاني للحديث عن أراءها في الدين

من منطلق أنها أراء تقوم على الجهل لا على موقف فكري متزن أو عاقل أو مثقف

ولأنها طلبت مني التوقف عن الخوض في كتاباتها توقفت

وحولت البوست لغرض أعم كان اكثر فائدة للحق

اما البوست دا يا ستي

فكان انتقال لمرحلة متقدمة

يعني أتجاوز ركاكة أم التيمان ، وأراءها القايمة على جهالة دي

لمناقشة دفاعات المدافعين عنها

الفستان الاول ـ الساتان المسحوب

كان للاشارة للمفارقة بين جمال فكرة الدفاع عن حق المراة في التعبير عن ذاتها

وقباحة ربط الجمال دا بكتابات أم التيمان

فستان الزفاف التالي ح يوضح ليك الفكرة اكتر

قومتي نفسنا الله يرضى عليك





ـ
البلد دى ما فيها حكومة



ام التيمان غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 07:34 AM   #[63]
ناصر يوسف
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ناصر يوسف
 
افتراضي

تحية وتقدير وإحترام وإنحناء بكامل التأدب أمامكُنَ

تماضر الخنساء حمزة
أمال الشيخ

وهكذا نمضي ،،،

أخي العزيز ماجد

سلام واحترام ،،،

واصل في متن قولك حول ما أفترعته من أمر

نظلُ نتابع

بعيداً عن الإسفاف والتحولُ من قول البوست إلي جزيئيات قد لا تُفيدنا كثيراً

أم التيمان ،،،
ليتك تدخلين في صُلبِ موضوع البوست ،،،، ليتُك



التوقيع:
ما بال أمتنا العبوس
قد ضل راعيها الجَلَوس .. الجُلوس
زي الأم ما ظلت تعوس
يدها تفتش عن ملاليم الفلوس
والمال يمشيها الهويني
بين جلباب المجوس من التيوس النجوس
ناصر يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:05 AM   #[64]
ماجد تاج
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ماجد تاج
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ناصر يوسف مشاهدة المشاركة
تحية وتقدير وإحترام وإنحناء بكامل التأدب أمامكُنَ

تماضر الخنساء حمزة
أمال الشيخ

وهكذا نمضي ،،،

أخي العزيز ماجد

سلام واحترام ،،،

واصل في متن قولك حول ما أفترعته من أمر

نظلُ نتابع

بعيداً عن الإسفاف والتحولُ من قول البوست إلي جزيئيات قد لا تُفيدنا كثيراً

أم التيمان ،،،
ليتك تدخلين في صُلبِ موضوع البوست ،،،، ليتُك
ـ



لو تعرف العنت الذي أواجهه حتى أتمكن من قول ما أريد

على كل

لجة خضت غمارها ولا رجوع الا بعد أن أكمل

آمل أن أتمكن من الخروج منها بسلام

كما أرجو الا تقف الادارة موقف المتفرج أكثر من اللازم

لأن ذلك مدعاة للتهاتر والانجراف نحو القبح

آمل ذلك




ـ



ماجد تاج غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:10 AM   #[65]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة AMAL
اقتباس:
ياماجد تحايا وسلام
غايتو اتعوقت في مداخلتي الاتخمت تبع اسس الكتابة
رغم ااني شايفة انو اسس السودانوية اولي
مش نحن في سودانيات برضو
وعافية المكان دا اهم ومستوي الحوار فيه
والمحافظة عليه من ان يتحول لصحيفة صفراء
كلام تماضر يستحق النقاش فعلا
فخلينا نطلع بي شي مفيد من البوست دا
بتهمني جدا قصة العمر وربطو بالجندر والكتابة
واعتقد انو عامل مهم في كتابات ام التيمان
بس بي نظرة مختلفة من طرح تماضر
ركز بلاي علي الحتة دي
وانتبه لمحاولات جرك للهتر
وقعت قبلك في المصيدة دي ولسة ندمانة
متاسفة شديد اقول ليك
كتير من الداعمين في لستتك الفوق دي
عندهم راي مغاير جدا ومختلف عن البكتبوا
هنا شوكينق مش
بس نحن في سودانيات ماتستغرب
تحياتي



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:13 AM   #[66]
سمورية
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج
ـ


1 -

طيب يا تماضر

ان شاء الله أقدر أوصل ليك فهمي دا بدون معط


في رواية الحب في زمن الكوليرا غابرييل كتب عن الجنس في وصفه

لليلة دخلة فيرمينا داثا في زواجها الاول

بصورة متوغلة للغاية

ومع أنو أنا شخصياً كان جبيني نادي وانا بقرا

لكن بعد ما انتهيت من قراءة كامل النص ما علق في ذهني المشهد دا تحديداً

ولا ورثت فهم سقيم عنه أو عن الكاتب

في نفس القصة لما بتلتقي فيرمينا مع فلورنتينو أريثا عاشقها الممجد

وصف العلاقة الجنسية .. في التجربتين ـ الليلة الاولى حين عجز والثانية

بالرغم من أنو غارسيا حاول يغطي قباحة المشهد ببراعة وصف العاطفة

الا أنه يعلق في الذاكرة استهجان لفكرة الحديث الجنس في سنة متأخرة زي دي

الاتنين وقتها تجاوزو السبعين من العمر وأجسادهم اهترئت

لكن تبقى الحقيقة الثابتة في كل الموضوع

أن غارسيا كان مبدعاً في الرواية لحد جعل حديثه عن الجنس في الحالتين

جزء مقبول للغاية من النص

ما أفهمه عن أثر العمر على المشاعر حين تتعلق بالجنس والرغبة :

الحقيقة أن ما يسهر العشرينية مختلف رغم كل شي

لأنها ما زالت غضة ، ومحل اشتهاء ، والفعل نفسه لديها ما زال في
طور الادهاش

عكس الخمسينية

تخيلي آثار العمر على كامل جسدها

وآثار التجارب ـ النجاحات والخيبات

وتراكم الخبرات السيئة والمجيدة

غياب الجاذب للطرف الاخر ، وتغير نظرة الاشتهاء

وتحول الفعل ـ الحلال طبعاً ـ الى حدث مختلف عن حالاته الاولى

من الاشتهاء الكامل

الى الممارسة التي تقوم على حق الصحبة والالف

مشاعر مختلفة للغاية يا تماضر لا يمكن المساواة بينها

توق العشرينية جديد وغض

بينما توق الخمسينية بالي ومتخم بمرارات وتكرارات وآثار أخرى

طيب في الحالة دي

لما واحدة في كامل نضارتها تتكلم عن الجنس أو عن الرغبة أو عن المشاعر

يبرز ألف مبرر وسبب للقبول بمثل هذا الكلام

تاني بجيب ليك قصة فتاة المدينة وعمر بن الخطاب


لكن عند الاخرى .. الاستهجان مش أكيد بالله ؟

أنا بتكلم بصورة عامة شان ألخص ليك الفكرة وأخلص من الموضوع اللعنة دا

لذلك ح أمعطك في مرة واحدة أرجو أنها تكون كافية للتوضيح

عن الحق في الكتابة :

الحقيقة ما في زول معترض أو موافق عنده زر الضوء الاخضر

شان يسمح أو يمنع من يريد أن يكتب ما يريد

كل ما في الامر زي ما عندك الحق في الكتابة وابرازها للعلن

يبقى عند الاخر الحق في المعارضة والنقد حتى لو ما كان على أسس

اهو في النهاية نقده دا ح يخضع لعامل بسيط ، الجودة والرداءة مش كدا ؟

أنا لا أعاني من مشكلة تنميط جنسوي زي ما أشرتي بل العكس

أهو أنا بقرأ لأخريات هنا ولا املك الا أن أنحني أمام براعتهن

وموقفي من القبح ما مقيد على الاطلاق بالجنس

يا تماضر

الفحش ، والتردي في اللغة ، والركاكة ، والتهتك ، والاسفاف

مستهجن من أي كائن بغض النظر عن جنسه

التهتك هو التهتك في كل الاحوال




ـ
ـ



سلامات ماجد وكل المتداخلين وتحديدا تماضر بحكم انو الرد كان موجها لها
مبدئيا ماجد عشان كلامي مايؤخد بصورة المدافع عن شخص او رأي لست من انصار الكتابة الموغلة في الفحش او الابتذال او حتي شديدة الوضوح لانها بفتكر انها بتقفل اهم باب عندي وهو خيالك انت البتقرا وبتبقي بتشوف بيعينك بس وشوف الكاتب واظن انو اي زول بيكتب من الحاجات البتسعدو انو من يقراء يري مالم يكتب هو او تعمد اظهاره والابداع والموهبة بتكون هنا (دا حسب فهمي الشخصي لي للفكرة من الكتابة والنقد والنقاش)
يلا نجي للحتة الوقفتني انو لما تقرا لي اي زول تربط ما كتب بي عمرو ومايليق بهذا السن وما لايليق به بفتكر انو بخلي فكرة انو دا ابداع تتلاشي
بغض النظر عن الجودة او التقيم لما يكتب
كمان يتخيل لي اني لما اقرا اي نص سواء كان قصيدة او خاطرة او مقال او رواية او حتي لو انا بصنفو اي كلام والسلا ما بكون بفتش عن مبررات الكاتب لما كتب لكن بكون بفتش في المادة الموجودة قدامي دي عن هو داير يقول شنو
ولك فائق احترامي



سمورية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:16 AM   #[67]
ماجد تاج
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ماجد تاج
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج مشاهدة المشاركة
ـ


ع العموم الناس لما تكتب عن المعاناة وتنقلها على العلن

بيكون في هدف من وراء النقل

فكرة

النقل العاري تماماً مجلبة للمهانة ياخ




ـ
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تماضر حمزة مشاهدة المشاركة
الفهم لكلامك..المشاعر الخصصتها انت للشابة لايمكن تجي تكتب عنها الخمسينية وتعيشها في عمرها دا! مين ال حدد الموات دا وكيف قستو
واين المهانة؟
يعني انا لو قريت كتابة مافيها غير فكرة انو الكاتبة "الخمسينية مثلا" في حالة حوجة ..هل دا بيدعو للمهانة؟ ممكن تتهم النص بأي شئ عدا المهانة
فمالك ياخ كيف تحكم على الكتابة؟

الواضح انت بتناقش خواء نص من الفكرة
ـ


النقل العاري

يعني المجرد حتى من الفكرة يا تماضر ياخ

ما ممكن زول يجي كدا من الباب للطاق يقول أنا محتاج في حتة زي دي

قياس تصريحه وفقاً لعمره ح يقفز على طول

لأنو تحكيم المنطق في تقبل تصريحه منوط بعوامل مرتكزة أصلاً على العمر

كمثال

خادمة إندونيسية صغيرة في العمر

بعد أن استقر بها الحال وزالت همومها الاخرى

طلبت من كفيلها راجل

كدا

وقفت قدامه وقالت أنا يبي ريّال

دي حالة ما فيها مهانة لأنها في عمر ممكن فيه فورة العاطفة والرغبة تدفعها للتصريح

تخيلي حبوبة في الخمسينيات

تقف ذات الموقف ، وتطلب نفس الطلب

تخيلي رد الفعل

وجرّديه انتي من المهانة

تراكم تجاربها بيفرض عليها أن للمواقف مناسبات وطرق

التجارب دي الفتاة العشرينية عندها أقل ، وفورة الرغبة عندها أعلى

دا في العام

لكن عند الكتابة

أي كتابة لا تحمل فكرة يا تماضر ممكن تكون مجلبة للمهانة




ـ



ماجد تاج غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:25 AM   #[68]
ماجد تاج
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ماجد تاج
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة سمورية مشاهدة المشاركة
مبدئيا ماجد عشان كلامي مايؤخد بصورة المدافع عن شخص او رأي لست من انصار الكتابة الموغلة في الفحش او الابتذال او حتي شديدة الوضوح لانها بفتكر انها بتقفل اهم باب عندي وهو خيالك انت البتقرا وبتبقي بتشوف بيعينك بس وشوف الكاتب واظن انو اي زول بيكتب من الحاجات البتسعدو انو من يقراء يري مالم يكتب هو او تعمد اظهاره والابداع والموهبة بتكون هنا (دا حسب فهمي الشخصي لي للفكرة من الكتابة والنقد والنقاش)
يلا نجي للحتة الوقفتني انو لما تقرا لي اي زول تربط ما كتب بي عمرو ومايليق بهذا السن وما لايليق به بفتكر انو بخلي فكرة انو دا ابداع تتلاشي
بغض النظر عن الجودة او التقيم لما يكتب
كمان يتخيل لي اني لما اقرا اي نص سواء كان قصيدة او خاطرة او مقال او رواية او حتي لو انا بصنفو اي كلام والسلا ما بكون بفتش عن مبررات الكاتب لما كتب لكن بكون بفتش في المادة الموجودة قدامي دي عن هو داير يقول شنو
ولك فائق احترامي
ـ



مرحب يا سمورية

أنا بتكلم عن نص محدد بيتحدث عن الرغبة في عمر معين

الكلام ما ألقيته على عواهنه

ولا هو قاعدة معممة


أنا بتحدث عن نص واحد محدد صريح بيتكلم عن الرغبة في سن معينة

النص نفسه مع ركاكاته ، محمل بمعاناة مشوهة

مع أن الحديث هنا عن الدفاع عن مثل هذه النصوص

لا عن النصوص نفسها

راجعي المداخلة رقم 37 تدلك على النص

شان الكلام يترابط




ـ



ماجد تاج غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:35 AM   #[69]
ماريل
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية ماريل
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج مشاهدة المشاركة
ـ


المشاعر عند البشر زيها زي الاشجار بتنمو مع الايام وتقدم السن ياخ

لو اتوقفت في مرحلة واحدة من العمر يبقى في خلل

سهر الليالي للشابة أسبابه تختلف عن السهر لدى الخمسينية كمثال

ما واحد في الحالتين

ع العموم الناس لما تكتب عن المعاناة وتنقلها على العلن

بيكون في هدف من وراء النقل

فكرة

النقل العاري تماماً مجلبة للمهانة ياخ




ـ
سلامات يا ماجد خلينى اناقشك فى النقطة دى
بختلف معاك تماما فى الانت طرحتوا فى مداخلتك
دى العمر ما عندو علاقة نهائيا بى استمرار الرغبة
وكلامى ده علمى وموثق ليهوا حسب المؤتمر الاول
للصحة الجنسية المقام فى سيدنى قبل 5 سنوات
يعنى عادى ممكن الخميسينة تشتهى العلاقة بنفس
الدرجة عند العشرينية الاختلاف بكون فى الاستعداد
للممارسة والاستمتاع بيها والاختلاف ده بى اسبابو
يعنى مثلا العشرينية بكون عندها استعداد اكبر كنوع
من التجربة الحديثة يدفعها الى ذلك ايضا ثقتا فى
روحا وتفاصيل جسدا الشاب عكس الخمسينية البتكون
خايفة ومحبطة من تفاصيل كتيرة منها نفسية ومنها جسدية
النفسية مثال ليها خوفها من الترهلات والتغيرات الحدثت
لى جسدا والجسمانية تتمثل فى جفاف المهبل وتقلصات
عضلات المهبل وهكذا....
اذن الرغبة بتكون وااااااااااااااااااحدة لكن الاستعداد للممارسة
والنجاح فى الوصول للزروة بختلف حسب العمر.....



التوقيع: تبا للذى يملا كفيه بتبر وتراب......
يكشح التبر على حظوته.....
والترابيات فى عين الوطن.....
ماريل غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:39 AM   #[70]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج

المشاعر عند البشر زيها زي الاشجار بتنمو مع الايام وتقدم السن ياخ

لو اتوقفت في مرحلة واحدة من العمر يبقى في خلل

سهر الليالي للشابة أسبابه تختلف عن السهر لدى الخمسينية كمثال

ما واحد في الحالتين

ع العموم الناس لما تكتب عن المعاناة وتنقلها على العلن

بيكون في هدف من وراء النقل

فكرة

النقل العاري تماماً مجلبة للمهانة ياخ




ـ





اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة تماضر حمزة
اقتباس:
طيّب،
سلامات ماجد، وصباحك ورد
المشاعر لاتشيخ ياماجد
والاحساس غير محدّد بعمر معيّن ولولا شويّة حسن ظن لاتهمتك بالتجنّي والعنصرة الواضحة تجاه ال خمسينيّة.
وممكن جدا الشابة من منظورك والخمسينية يتشاركوا نفس الاسباب لسهر الليل.
كلامك دا برضك تنميط مجحف جدّاً للمشاعر
وتحديد نوعيتها بالاعمار، أنا بخص مقارنتك بين الشابّة والخمسينية كما وصفت تحديداً.
الفهم لكلامك..المشاعر الخصصتها انت للشابة لايمكن تجي تكتب عنها الخمسينية وتعيشها في عمرها دا! مين ال حدد الموات دا وكيف قستو
واين المهانة؟
يعني انا لو قريت كتابة مافيها غير فكرة انو الكاتبة "الخمسينية مثلا" في حالة حوجة ..هل دا بيدعو للمهانة؟ ممكن تتهم النص بأي شئ عدا المهانة



تماضر
انا بختلف مع ماجد تاج فى حاجاتو الناقصة و انقياده وراء المهاترة ..
لكن البوست دا بالضبط ممكن يكون مفيد جدا ..

اها انتى قريتي كلمة بتنمو دى و لا برضو منمطة ماجد تاج دا ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:47 AM   #[71]
سمورية
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج
ـ



مرحب يا سمورية

أنا بتكلم عن نص محدد بيتحدث عن الرغبة في عمر معين

الكلام ما ألقيته على عواهنه

ولا هو قاعدة معممة

أنا بتحدث عن نص واحد محدد صريح بيتكلم عن الرغبة في سن معينة

النص نفسه مع ركاكاته ، محمل بمعاناة مشوهة

مع أن الحديث هنا عن الدفاع عن مثل هذه النصوص

لا عن النصوص نفسها

راجعي المداخلة رقم 37 تدلك على النص

شان الكلام يترابط




ـ





آآآه من ليل بارد لا يعطى الحب
لا امل
لا شئ يحدث
زمن الفحولة ولى
ليس مهمآ ان يبقى زمن الخصوبة
كريهة رائحة الدم المتخثر
قصدك النص دا
طيب لو ااتناسينا انو الكاتبة تقدر تحدد مدي احقيتها للتعبير عن مشاعر او رغبات حسب مقياس السن من خلال الشكل او معرفة شخصية كان حيكون دا رايك
دا قصدي
اما مسألة الركاكة او الفحش او الابتذال ياخ دا نص مستور خلاص
مقارنه بنصوص اخري لام التيمان او اخرين داخل سودانيات اوفي باقي الدنيا الواسعة
ومعياري في التقيم شخصي جدا وبتحكمو رؤيتي االشخصية ومزاجي
وما بناقش الكاتب فيما يكتب لانو معياري ما موضوعي اي انو بعيد عن
المقايس العامة للجودة اي برضو انو ممكن يكون مقبول تقنيا لكن انا مابيعجبني
تحياتي



التعديل الأخير تم بواسطة سمورية ; 09-10-2012 الساعة 08:55 AM.
سمورية غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 08:55 AM   #[72]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة AMAL
اقتباس:
عمرها قضيتنا كنساء سودانيات ما كانت الكتابة عن الجنس
بالابتذال دا ولا القشرة باننا ضد الدين وكانها موضة تياب
وفي نفس الوكت ماعندنا قدرة نقول كلمة واحدة
ندافع بيها عن موقفنا دا
وكمان مابنتورع عن اننا نسئ لشريحة من النساء السودانيات ونحط من قدرهن
-ارجعي لارشيف ام التيمان
-






آمال كيف
ياخ مشتاق..
كلامك الفوق .. بحترم المرأة جدا ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 09:32 AM   #[73]
تماضر حمزة
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية تماضر حمزة
 
افتراضي

سلامات ويسعد صباحك ماجد،
أوّل شئ ثبّت ليّ تلاتة حاجات، أنا بناقش فيهم، حسب تعرّضك ليهم:
1- حق الكتابة.
2- النص، ربطه بنوع الكاتب بشكل يعلّي من قيمته، أو العكس بناء على ذلك.
3- المشاعر، هل تشيخ؟ هل هناك تخصيص لنوعها للعشرينيّة دون الخمسينيّة كمثال؟

حأحاول انّي ما أسرح برّة التلاتة حاجات دي بقدر الامكان.
يلا أيّ رد انت ماخد فيه أم التيمان كنموذج، أنا ماحأتعدّى نقطتي الأولى بتاعة حق الكتابة، إلا اذا جيت في معرض ردّك وهبشت النقطتين الأواخر، كما حدث سابقاً وحدّدت مشاعر وافتراضات لكل سن، ودي أنا ردّيت عليها ما حأعيدها تاني.
كويّس خالس تاج انّك جيت شايل"الحب في زمن الكوليرا" رأيك شنو في بتها الشافت علاقة امها، بعد أن شاخت، قذرة ومقززة؟؟
ولاحظ كميّة المشاعر الفردا الكاتب للناس دي في نهاية روايته.
اقتباس:
غياب الجاذب للطرف الاخر ، وتغير نظرة الاشتهاء

وتحول الفعل ـ الحلال طبعاً ـ الى حدث مختلف عن حالاته الاولى

من الاشتهاء الكامل

الى الممارسة التي تقوم على حق الصحبة والالف

مشاعر مختلفة للغاية يا تماضر لا يمكن المساواة بينها

توق العشرينية جديد وغض
ياخ القاولك منو بمشاعر الخمسينية وعدم توقها وانطفاء الاشتهاء عندها؟
دا اسمو تمييز بناء على السن.
ماجد، حتّى الجاذب للطرف الآخر لا يخضع لمعايير محدّدة، في نساء بكامل انوثتهن وهن في هذا السن وفي نساء عكسهن وهن في سن أصغر.
القبول الاتحدثت انت عنه، هوّ دا بالضبط نظرة المجتمع، اللي بتندرج تحت سلبيات السوداناوية القلناها قبيل.
في الحتّة دي أنا معاك:
اقتباس:
الفحش ، والتردي في اللغة ، والركاكة ، والتهتك ، والاسفاف

مستهجن من أي كائن بغض النظر عن جنسه

التهتك هو التهتك في كل الاحوال
بس أنا متأكّدة انو مقاييسنا للفحش، الاسفاف والتهتك حتختلف.

عن مداخلتك النفسك قام فيها، ماعندي عليها رد..لأنّها بتندرج عندي تحت : رايك في كتابات زول من غير تهبش حاجاتي التلاتة.
دا لحدّي ماتجي للمدافعين بتفصيل أكبر طبعاً ^_^.
ناصر، مرحبا.
سمورية،يسعد يومك،
أسّي لولا ماجد دا شايل سيفو، كان بتحتاجي لمبرراتك بتاعة مابتدافعي عن الكتابة الفاحشة دي؟
الحتّة الوقفتك، عجبتني.
ماريل، صديقتي اللدود، فشّيتيني غصباً عنّك والله.
معتصماه،
عليك الله بتنمو دي أدّتك معنى ايجابي؟؟ ولا قفزت بيك لمعنى تشيييخ ويمكن تموت كمان.


ماجد، لوّنت ليك الكتابة بالأخضر مخصوص، عشان الخصوبة لونها أخضر، وداااااائمة



تماضر حمزة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 09:41 AM   #[74]
معتصم الطاهر
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية معتصم الطاهر
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماجد تاج

اقتباس:
ما أفهمه عن أثر العمر على المشاعر حين تتعلق بالجنس والرغبة :
اقتباس:

الحقيقة أن ما يسهر العشرينية مختلف رغم كل شي

لأنها ما زالت غضة ، ومحل اشتهاء ، والفعل نفسه لديها ما زال في
طور الادهاش

عكس الخمسينية

تخيلي آثار العمر على كامل جسدها

وآثار التجارب ـ النجاحات والخيبات

وتراكم الخبرات السيئة والمجيدة

غياب الجاذب للطرف الاخر ، وتغير نظرة الاشتهاء

وتحول الفعل ـ الحلال طبعاً ـ الى حدث مختلف عن حالاته الاولى

من الاشتهاء الكامل

الى الممارسة التي تقوم على حق الصحبة والالف

مشاعر مختلفة للغاية يا تماضر لا يمكن المساواة بينها

توق العشرينية جديد وغض

بينما توق الخمسينية بالي ومتخم بمرارات وتكرارات وآثار أخرى



دا كلام فطير جدا و دفاع عن فكرة أخل بها شرحها

ياخ الجنس عند الكبار يعنى
1- التجربة
2- و معرفة أين نقاط الحس عن الطرف الآخر
3- العاطفة ة الإلفة تطغى على الرغبة فتكون الضمة مثلا رغبة و شبق و حنان ووئام.
4- تطول فترة ممارسة الجنس مما يكون معه اللقاء الأليف الحميم سببا لمواصلة العشرة خارج السرير
5- ألم تنتبه لقوله سبحانه و تعالى " وجعلنا بينكم مودة و رحمة" ..

ففى حين يكون رغبة الفحل فى الأول شبقة و نزقة تكون فى متأخر العمر إرضاء للمرأة أكثر ..
علميا كلامك أعلاه فى عموميته خطأ
فى خصوصية تجربة كل فرد .. أنت لم تصل لهذه المرحلة لتحكم على الآخرين
قارسيا بإيراده للمشهد فى فى نهاية عمرهما كان يقصد بهما أنهما إلتقيا بعد فوات الأوان و أن الجنس " انتصابا و قذفا" لم يعد هو الأول و الأهم فى هذه العلاقة" ..



التوقيع:
أنــــا صف الحبايب فيك ..
و كـــــــــــل العاشقين خلفي
معتصم الطاهر غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 09-10-2012, 09:44 AM   #[75]
مبر محمود
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

"كان راهبان مسافرين وعند ضفة نهر وجدا امرأة. وخوفاً من التيار سألت المرأة إذا كان بالإمكان أن يحملاها عبر النهر إلى الضفة الأخرى. تردد أحد الراهبين. ولكن الآخر أسرع وحملها على كتفيه وعبر بها الماء وأنزلها على الضفة الأخرى. شكرته المرأة وتابعت طريقها.
تابع الراهبان سفرهما. كان الأول مشغول البال مهموماً ولم يستطع صمتاً فتكلم: يا أخي، إن تعاليمنا الروحية علمتنا أن نتجنب أي اتصال مع النساء، لكنك حملت هذه المرأة على كتفيك!
أجاب الثاني: يا أخي، لقد أنزلتها على الجانب الآخر بينما أنت لا تزال تحملها."

من قصص الزن.
تقبّلوا تحيّاتي.



مبر محمود غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 05:27 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2022, vBulletin Solutions, Inc.