نعي أليم - فيصل سعد في ذمة الله !!! عكــود

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > نــــــوافــــــــــــــذ > خاطرة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-04-2012, 12:06 AM   #[1]
الدقيقة 30
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية الدقيقة 30
 
Cool ونسه مع عقاب على قهوة مساعد\ الفيس احيانا

اسمر ...يحمل فى صفحة وجهه رسالة مختصرة ونشيطة..انه سودانى لا اكثر
اسمه عقاب ..حكاية طويلة بدايتها حب ونصفها خيبات السياسة واخرها جلسه هنا على قهوة العم مساعد ..امدرمان..
عقاب يحمل معه الفيس بوك اينما كان...قال لاتقاطعنى ....وقلت له اعطنى صبرك قال هى اذن مثل ما حدث بين السيدين الخضر وموسى عليهم السلام..شرط وعهد
تكتمل بالثلاث ثم الطلاق...وافقت
....
الونسه
قال عقاب.....

حكاية أول حب

فيها أول دمعه
و أول ابتسامه رضي
...
وحاجات كثيرة انتظمت صف اول حاجه في الحياة
كنت صغير ..جدا
..
ولكن من قال ان للحب عمر
العاطفه لا تعترف بكل قياسات النضج ا و اكتمال بنيه الفرد منا

العاطفه مثلها مثل كل امر قدرى حينما يحدث لا تعرف كنهه الا حينما تغرق تماما فيه
الى وقت قريب كنت محتار فى امر طفولتى
..
لم تكن شقيه كفايه
وايضا لم تكن بريئة ..
كنت صبيا مفعما بالحب
..
اطارده ويطاردنى منذ نعومه اظافرى
..
حينما اعود الى زمن الصبى الان اشاهد
ذلك الصبى المستمع بمشاهده مسلسلات زمان المصريه
..
اراه يستلذ تلميحات وهمزات
ممثلى ذلك الزمان
...
كنت مثل غيرى اعتنق الطريقه المصريه فى مكابده طريق العاطفه الشائك
لقد كان مشوار طويل
فيه محطات من سعادة استطاعت ان تكون بداخلى حته زرعه خضراء لا يغشاها اليباس الى الموت
حته اعود اليها كلما عاندنا الواقع البئيس
وايضا عبرنا خلال مشوارنا هذا بكثير من المحطات الحزينه
وساعات طويله من القلق والتوتر وتعذاب مروضى الاشارة كى تصبح جملة..وقهر الظروف حتى انها فيما بعد شكلت وترا مشدود بداخلى وتر الحزن والقلق يعزف على الدوام لحن العدم
وكده اتشكلت عواطفى
حته خضراء
ووتر بيعزف لحن الوادع
وعرفت فى وقت مبكر يعنى شنو
كمنجه
ويعنى شنو ربابة
..
يعنى شنو لحن يحملك على جناح النشوه ف تتنقر على خشب الحياه
استمتاع الطرب
كمنجه تعزف اللحن الخاص على وقع رهافه صوت الحبيب
(قلت ليك...)
تناديك على انغام الكمنجه
وترسل نظراتها عبر نقرشات اصابع بتعرف تونس ربابه
..
اتخيل
زول بيكون ماشى وفى خزانه عواطفه هذه الالات
...
وقتها عرفت يعنى شنو انسجام
ويعنى شنو نشاذ
..
المقوله التى تقول ان الريد يهذب الانسان
مقوله فيها جانب كبير من المصداقيه
(الحكى ده ..... زى الزول البيخت نفسو فوق مسرح ممتلى بالصامتين)
حاجه صعبه
لكن اهو فضفضه لا توصل الى نتائج سوى هواء ساحن حبيس يجد متنفس
واصل
استعداد الواحد على تعاطى الحب هو البيحدد قدر شنو ممكن نكون مرهفين
مافى قيمه فى البشرية اعظم من ان نكون قادرين على الحب
..
ممكن حاجات كتير تدعم فى الواحد بدرى الاحساس ده
وممكن برضو مؤثرات كثيرة داخل محيط الفرد قد تؤسس على بناء جدار بينك وبين الناس وحفر حفرة عميقه لدفن العواطف
وكده كنا بنتشكل على حسب موجه الحياه
او صدمات الظروف
كانت تستهوينى اغنيات سيد خليفه
وخاصه اهزوجته التطريبه العاليه (على حسب اعتقادى)
اه ياصوتها لماسرى عبرالاثير معطره
مثل الصباح نداوه
قد و هبنى الله صوت لا يصلح للدندنه ناهيك عن الغناء العالى
ولكن دربت نفسى المحبه للغناء على دلق كل احساس الاغنيات بداخلى فى صوت غنائى داخلى جميل
..
يدهشنى جدا
سيد حينما يغنى ولى المساء
ويطربنى فى الحته البيقول فيها
..
غدا تجف مدامعى .
احلق مع سيد خليفه عبر فضاء الامل
بغد جميل وحلم بكره
سيد خليفه ده حلاوه سودانيه خاصه
ذول يفتحك ويعريك
بعد ما يسكر دواخلك بالطرب
اتكلمنا كتير مش
عارف اصعب حاجه انك تحكى احساسك ذاتو وخاصه لما يكون الاحساس ده حابسك معاهو فى ركن جواك
بتبقى ما عارف انت البتحكيهو ولا هو البعريك
...
نحاول نقيف هنا



التوقيع: يا كل الكلام
الدقيقة 30 غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 01:36 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2024, vBulletin Solutions, Inc.