وما الناسُ بالناس الذين عرفتهم !!! عبد الله الشقليني

إلى د. طلال فى حربه العادلة و قيادته الماثلة !!! معتصم الطاهر

الجن وعالــم اللامرئيـات/Parapsychology !!! خالــد الحـــاج

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!
آخر الأخبار العالمية

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 21-03-2015, 01:54 PM   #[1]
عصمت العالم
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عصمت العالم
 
افتراضي ...حليلك..انت يا ..يا يما...ما دمع العيون ..هطال...ونزف الحزن ..اجيال..!!

...والدتى...
انفاس روحى...ومزارات ذلك الحب الابدى..على اعتاب مدارات المنى والوية التمنى..
الشواهد..ذوات اجراس وايقاع..قائمة وثابته مثل ترانيم ترديدات الصدىء...تشعل المدى حضورا ..عندما تهب نفحات عطرها وهى تضمخ الزمان والمكان والزمن...وتدهنه بعطايا ذلك الدفق..المذاب..
سيدتى..وعيون رؤياى امى الحبيبه وانت..مسارات ابصارى..وعشقى الابدى الباقى والخالد..الى ان يتوقف شهيق الانفاس..ونسرج خيول رحيلنا الابدى...الى لقاء هناك..
يا حبب الريده..الذى يتقطر شهدا..
طالة زمانات الفرقه ..بيننا 45 عامل حسوما .منذ ان عجلتى بالرحيل فى تلك الليلة المدلهمه التى تلبست غطاءات الاشجان والاحزان وسيلان الدموع...منذ تلك الليله..التى فارقتنى بجسدك ...وبقيت روحك ساكنة فى عمق اعماق روحى ,ومتاصله ومتجنزره..فى غور عميق لا حدود له ولا غرار...
انت هناك فى علييين..وانا هنا على ركاب الوجع والحزن الدفيق...احتاج اليك دوما وارتاح الى رفقتك الابديه معى ليل نهار..اتحجت لك احاورك واناقشك واخذ ارائك.وانفذ توجيهاتك...سيدتى ....انت..المدى والقبول..
الحديث طويل ومتشعب ومتداخل...ومتجانس رطيب..ودفيق...ومدلوق ومنساب..رقيق وشفيف.ومتداخل..
امى..انت الحياه..وانت الوجود..
لا ادرى كيف استطعت ان اجتاز كل عوائق عواتى الحزن الضخم..وهو يحاصرنى ويعتصرنى ويسحقنى..ويهرس عظامى...
مشوار معاناه..صعيب وصعب..ووممتد..لكت بريق نور عيناك وسحر الانفاذ فيهما غطيانى بسياج عطف حصرنى وحاصرنى وحملنى مثل زخات المطر على اجنحة ذلك المدى المأمول..على روافد مد مدادك الانوار والتور..مترادفا ومتكافئا ومنسابا مثل عتق الذرى فى تبطره واندلاقه..
حبيبة عمرى...وعمر زمانى ..وهوج الامنيات البيض..ما بين مد وحد...يتوقف مد وجزر الحياه...عندك يتوقف كل شىء...ويجف المداد..وتطوى الصحف..وينام الليل على احلام مزامير الامنيات..ويتوقف غناء البلبل الصيدح على مسرح الجمال..
ست عيونى ..الحاجه بخيته..امى..
يا حليلك يما...ما الليل انقسم..
ومسار الحزن....طال..
والفجر انفلق..وانشطر النهار..

..اعتلاج..فيه نواح الوجع..ونزف الشجون...وبكاء الدموع الصامت على مفارق الايام..
يمر العيد ..والاحتفالات صبايا عرس ندى وريان...كل الحضور على مشارف ومنافذ..
وانا هنا...على مترع الاسى ...انتظر الميعاد للابحار اليك على شواطى المدى الابدى..هناك سيدتى سنلتقى..واجمل رؤى عيناى ببهاء طلتك البهاء والنور..الى ذلك الميقات..ساظل على دفة زمان الحزن المقيم...تثير هوج اعاصير وعثاء شجننا احساس الضياع ...تهب علينا وتعفرنا بذرات رمالها ..وتنخر فى بعدنا .بعدا اخر..
الحبيبه الحاجه بخيته...بت محمد احمد ابوزيد..كم اشتاق اليك سيدتى ...واحن اليك..
حبيبتى...
كل عيد ام وكل الامهات بكل الق الجمال ..
شوقى يا يما التهب..
ودمع الفراق فى عيون..
شوقى انسكب..
ليرحمك الله ويسكنك جنانه ويغفر لك ..
حبيبتى .ونور عيونى..



عصمت العالم غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 21-03-2015, 02:36 PM   #[2]
عبد المنعم حضيري
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية عبد المنعم حضيري
 
افتراضي

كل عيد ام وكل الامهات بكل الق الجمال .. والصحة والعافية

تحياتي



التوقيع: إذا فتحت ابواب خير فأقبلوا

موائد أهل الله خير الموائد
عبد المنعم حضيري غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

الكلمات الدلالية (Tags)
وات

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 09:41 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.