مفاهيــم حول الاصــلاح البنائي !!! نــادر المهاجــر

كتابات في زمن النكبة !!! عبد الله جعفــر

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 29-01-2018, 03:06 PM   #[1]
elmhasi
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي امير تاج السر - وبعض رواياته




التوقيع:
اقتباس:
متعتي في الحياة أن أقول الحقيقة
جورج برنارد شو
elmhasi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 30-01-2018, 06:44 AM   #[2]
imported_ناصر يوسف
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية imported_ناصر يوسف
 
افتراضي

يا سلااااااااااااام عليك يا المحسي يا حبوب

أشكرك علي هذه الإهداءات القيمَة



التوقيع: [align=center][motr1][move=up]ما بال أمتنا العبوس
قد ضل راعيها الجَلَوس .. الجُلوس
زي الأم ما ظلت تعوس
يدها تفتش عن ملاليم الفلوس
والمال يمشيها الهويني
بين جلباب المجوس من التيوس النجوس[/move]
[/motr1][/align]
imported_ناصر يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 08-02-2018, 07:24 PM   #[3]
elmhasi
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

زهور تأكلها النار لـ أمير تاج السر

لتحميل الكتاب



من قسم: روايات عربية
عن هذا الكتاب :
رواية زهور تأكلها النار للمؤلف أمير تاج السر.تدور أحداث الرواية في أوائل القرن التاسع عشر أثناء فترة حكم الأتراك ، والتي ترويها خميلة جماري عازار، الأفريقية القبطية، التي تسكن مدينة السور القريبة من مصر. مدينة السور التي تظهر فيها الطبقية في أبها صورها حيث بوجود اختلاف واضح سواء في الأديان أو الثقافات، حيث يعيش الأغنياء الجشعون والفقراء المغمورون ، كما تهمس لنا الرواية عن ظلامية الجهل باسم الدين، ونرى فيها العبث بمقدرات المجتمعات وأمنهم ووحدتهم وأفكارهم وأموالهم وشرفهم تحت مزاعم ليست صحيحة ، وإنما هي مبررات واهية لمن يزعموا أنهم يتكلمون باسم الرب . تكلمنا رواية زهور تأكلها النار بلغة شيقة تدخلنا في عالم خيالي لمبدعها الدكتور أمير تاج السر ببراعته ، التي اعتدنا عليها منه على لسان بطلة الرواية خميلة عن التحول الذي دخل على حياتها وحياة بلدتها بكل وقاحة وعنت ، لتحول عالمها الملىء بتفاصيل الثراء والجمال لعالم آخر لا يرى غير القبح والموت والدمار معتمدا على غيبة المجتمع وبعض مفاسده . كماترسم لنا الرواية تفاصيل الثراء الحالمة بعالم خميلة وتصف لنا الأب بغناه وسطوته ، والأم الجميلة الحالمة التي ورثت منها بطلتنا جمالها، والخطة المرسومة لخطبتها ممن يستحق حبها ميخائل رجائي، خميلة تلك الفتاة العشرينية القبطية من والد سوداني وأم إيطالية ، لتحمل في ثناياها جمال المنبتين ، تواصل الرواية رسم حدود عالمها المكاني (مدينة السور)، والرواية شيقة بما تحويه من حالة من الغموض والشغف حتى نهاية آخر كلمات صاحبة الرواية ، ولربما شاء الكاتب أن يشيع الظنّ بأنّ الزمن معاصر للسرد ، بدليل ما يجري من أحداث مماثلة لتلك التي يرويها الكاتب أو التي يتوالى سريانُها ، في الفصل الثاني والثالث والرابع ، والتي تعدّ استنساخا لأحداث واقعية جرت فعلا في أفريقيا ، على أيدي عصابات بوكو حرام أو داعش في مشرقنا العربي ، وهي تعمّد هذه العصابات الاستيلاء على المدن والقرى وجعلها إمارات له وسوق النساء سبايا لمقاتليهم وأمرائهم . والرواية على بساطة لغتها وسلاسة السرد ، تطرح موضوعاً مهماً نعاصره . أبقى د. أمير تاج السر النهاية مفتوحة ربما ليتيح للقارئ التفكير جديًّا في حقيقة الوضع الراهن والجماعات التكفيرية ، التفكير في المصير المجهول المظلم الذي يتغذّى على الوهم. من والدتها الإيطالية ورثت الجمال، ومن والدها الثراء. كانت تخطو إلى العشرين حين عادت من مصر حيث درست علم الجمال فأشرق حسنها على مدينتها «السور» بمجتمعها المتنوع.
تظهر فجأة على الجدران كتابات لجماعة «الذكرى والتاريخ» التي أعلنت الثورة على الكفار مستبيحة المدينة قتلاً وذبحاً وسبياً باسم الشريعة. اقتيدت النساء إلى مصيرهن أدوات متعة لأمراء الثورة الدينية ، زهوراً ملونة تأكلها النيران.

إنها مدينة السور يا خميلة ، إنه الوطن كله يهتف لها خطيبها . الآن انتهى زمن وابتدأ زمن ، وخميلة الجميلة التي صار اسمها نعناعة باتت سبيّة تنتظر أن تزفّ إلى أمير من أمراء الثورة لعله المتّقي نفسه.







التوقيع:
اقتباس:
متعتي في الحياة أن أقول الحقيقة
جورج برنارد شو
elmhasi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-08-2019, 11:06 AM   #[4]
elmhasi
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي



رابـــط التحميل



التوقيع:
اقتباس:
متعتي في الحياة أن أقول الحقيقة
جورج برنارد شو
elmhasi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 23-10-2021, 11:02 AM   #[5]
elmhasi
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي


اقتباس:

وصف الكتاب
تحميل كتاب صائد اليرقات pdf الكاتب أمير تاج السر
مميزات الكتاب
وصلت روايته «صائد اليرقات» إلى القائمة القصيرة لجائزة بوكر العربية ٢٠١١م .
«أسلوب روائي يحاول كسر المألوف.» موقع الجزيرة.نت
«يعتبر أمير تاج السر من أهم كتاب الواقعية السحرية فى الأدب العربي. ...» جريدة اليوم السابع
«ارتكن الروائي في عمله هذا إلى السخرية التي هي نقد جذري للواقع، كاشفاً عن مآسٍ متعددة، تخففها اللغة الهازلة...» الناقد فيصل دراج
نبذة :-
بعد إحالته على التقاعد ، يقرّر عبدالله حرفش عنصر الأمن كتابة رواية . ينخرط في أوساط الأدباء ، ويرتاد الحلقة المحيطة بالروائي المعروف (أ.ت).
يتعلّم أصول الكتابة الروائية ويبدأ بانتقاء شخصياته ، كشخصية زوج عمّته ، عاشق التمثيل ، وشخصية مشجّع الكرة وحفّار القبور الذي أوصله تكريم الرئيس له إلى مستشفى المجانين .
فجأةً يختفي الكاتب المعروف ، ويُقال إنه معتزل لكتابة رواية جديدة . لكن المفاجأة الكبرى حين يتّصل به الروائي بعبدالله ويطلب لقاءهـ ...
. . .
رواية صائد اليرقات للكاتب السوداني أمير تاج السر صدرت الرواية عام 2010م عن دار ثقافة للنشر والتوزيع بالاشتراك مع منشورات الاختلاف في الجزائر . تتحدث الرواية عن عميل مخابرات سابق اسمه عبدالله حرفش يُحال إلى التقاعد فيقرر امتهان الكتابة ويبدأ بارتياد مقهى"قصر الجميز" الذي كان يكتب به تقاريرهـ بمتعة غريبة ، هذا المقهى جميع روادهـ مثقفين يبدأ بمجالستهم والاستماع لهم ليتعلم أصول الكتابة ويلازم الروائي الشهير في المقهى المعروف بـ"أ.ت" ويعرض عليه مسودات روايته التي يتخذ بها أبطالا من حياته كزوج عمته وحفار القبور وجارهـ ويستمع للنقد اللاذع من الروائي الشهير وملاحظاته القاسية عن أسلوبه الذي يشبه كُتاب تقارير عملاء المخابرات! حتى يتعرض عبدالله حرفش والقراء لصدمة مدهشة وغريبة في نهاية الرواية . كعادة أمير تاج السر يفاجئنا بجميع رواياته بشكل غير متوقع . هذهـ الرواية تستهدف مجتمع المثقفين والكُتاب الجدد ويعري ضحالة البعض ومحاولة تسلق الآخرين والدخول إلى عالم الكتابة أولئك الذين يبغون الشهرة فقط! هذهـ الرواية ناقدة وساخرة ، كما قال عنها الناقد فيصل دراج «ارتكن الروائي في عمله هذا إلى السخرية التي هي نقد جذري للواقع ، كاشفاً عن مآسٍ متعددة ، تخففها اللغة الهازلة ...»

هذا الكتاب من تأليف أمير تاج السر و حقوق الكتاب محفوظة لصاحبها
اقتباس:

صائد اليرقات
مؤلف : أمير تاج السر
قسم : الأدب العربي
اللغة : العربية
الناشر : دار الساقي للطباعة والنشر
الترقيم الدولي : 9786144259122
تاريخ الإصدار: 18 مارس 2016
الصفحات : 147
حجم الملف : 24.8 ميجا بايت
نوع الملف : PDF
تاريخ الإنشاء : 17 أكتوبر 2011م
اقتباس:


أمير تاج السر
المؤلف كتاب صائد اليرقات والمؤلف لـ 44 كتب أخرى .
ولد أمير تاج السر بشمال السودان عام 1960م ، وتلقى تعليمه الأولي هناك ، وعاش بمصر بين عامي “1980م -1987م” حيث تخرج في كلية الطب جامعة طنطا ، وهو يعمل حالياً طبيباً باطنياً بالعاصمة القطرية الدوحة .
بدأ ممارسة الكتابة في مراحل مبكرة جداً من حياته ، ففي المرحلة الابتدائية كان يكتب القصص البوليسية تقليداً لما كان يقرؤهـ أثناء الطفولة ، وفي المرحلة المتوسطة بدأ يكتب الشعر بالعامية ، وتغنى مطربون فيما بعد بالكثير من أشعارهـ .
واستمر في كتابة الشعر حتى خلال دراسته للطب ، وأصدر دواوين شعر بالعامية السودانية ، وفي عام 1985م بدأ يكتب الشعر بالفصحى ووصل لمراحل متقدمة وكانت قصائدهـ تنشر في مجلات كبيرة ومزدهرة في ذلك الوقت مثل “القاهرة” و”إبداع” و”المجلة” و”الشرق الأوسط” وكان يتوقع الكثير من أصدقائه أن يظل مستمراً في كتابة الشعر ، لكنه في العام 1997م كتب رواية اسمها “كرمكول”التي كلفت الكاتب رهن ساعته ليتمكن من طباعتها ، وكان حينها أنهى دراسته في جمهورية مصر العربية ويستعد للعودة ، ورغم كونها رواية صغيرة فوجئ بأنها أحدثت أصداء كبيرة في القاهرة ، الأمر الذي شجعه لمواصلة الكتابة ، لكن بعد عودته للسودان بدأ ممارسة الطب ، وعمل في أماكن بعيدة ، ولكثرة التنقل والانشغال بتكوين الذات في مجال العمل ، انقطع عن الكتابة لسنوات طويلة، حتى انتقل في عام 1993م للعمل في الدوحة .
في عام 1996م كتب روايته الثانية “سماء بلون الياقوت” بعد انقطاع عن الكتابة دام عشر سنوات ، وهي مستوحاة من بيئة شمال السودان ، ثم تلاها رواية “نار الزغاريد” ثم “مرايا ساحلية” وهي الرواية التي أحدثت نقلة في تجربته الروائية ، وكانت عبارة عن سيرة عن منطقة “بورتسودان” ، كما كتب “سيرة الوجع” والتي نشرت على حلقات في جريدة “الوطن” القطرية ، وكانت عن ذكريات متنوعة من البلدة البعيدة التي كان يعمل بها “طوكر” ، ثم كتب “صيد الحضرمية” و”عيون المهاجر” .
أما البداية الحقيقية والتي تمثل مرحلة الانطلاق والانتشار الواسع النطاق ، كانت في عام 2002م عندما كتب د. تاج السر روايته الأشهر “مهر الصياح” و هي رواية ضخمة ذات طابع تاريخي ، وهي التي حققت انتشارا كبيرا وأصداء بعيدة ، وترجمت منها عدة فصول بالفعل ، وتلتها رواية “زحف النمل” التي انتشرت بشكل كبير، وحققت أكبر شهرة ، وصادف صدورها مع افتتاح معرض القاهرة للكتاب ، وحققت حينها أعلى مبيعات ، وانتشرت بشدة ، وبعد ذلك تواصلت التجربة مروراً بتوترات القبطي والعطر الفرنسي ، وصولا لـ صائد اليرقات وإيبولا 76 وأرض السودان .
أهم أعماله المنشورة :
1- مهر الصياح: يقدم فيها المؤلف فكرة شاملة عن الثقافات المتعددة التي استوطنت السودان ، وشكّلت تاريخها وحضارتها ، ويخص بالذكر دارفور وتاريخها في القرن الثامن عشر، من خلال شخصية إبن صانع الطبول الفقير “آدم نظر” ، النابضة بالحياة والغنية والفّذة ، والمليئة بالأسرار .
تتشابك حياة آدم مع الشخصيات الأخرى ، داخل إطار مركّب ، يحتوي مزيجاً من الواقع والخيال وعالم الأساطير ، ليخفي وراءهـ رسالة ورمزاً ، مما يحفّز القارئ على متابعة التفاصيل والشوق لمعرفة المصير الذي سيؤول إليه بطل الرواية .
القصة مستوحاة من كتاب ألفّه “رحالة عربي قام برحلة إلى بلاد السودان في القرن السابع عشر” ، حسب ما يقول المؤلف .
2- زحف النمل في هذهـ الرواية يتعانق السرد والشعر حيث تاتي اغنيات المطرب كفواصل ساخرة بين فقرات الحكي سريع الأيقاع وتحيلنا خفة الأغنيات إلي ما يحدث في عالم الغناء وكيفية تصنيع نجومه علي أن أهم ما تحققه ”زحف النمل” هو متعة القراءة وهذهـ هي المهمة الأولي والأخيرة للكتابة الجيدة .
3- توترات القبطي صدرت عن دار (ثقافة) للنشر بأبوظبي بالاشتراك مع الدار العربية للعلوم ببيروت والرواية المستوحاة من التاريخ ، حيث تجري أحداثها في مدينة (السور) التي كانت أول الأهداف الكبيرة لثورة دينية هبت كما تقول تعاليمها ، لطرد المستعمر وتطهير البلاد من الكفر والشر، ووجد (ميخائيل القبطي) نفسه داخل تلك الثورة بعد أن انقضت على المدينة التي كان يعمل فيها محاسباً وجامعاً للثروة ، ليفقد أهله وخطيبته (خميلة) التي كان زواجه منها يقترب حين تم غزو المدينة .
يتغير اسمه إلى (سعد المبروك) ، ويجد نفسه طباخاً في إحدى الكتائب برغم عدم معرفته بالطبخ ، ثم يعين تابعاً لقائد الكتيبة حيث ينشأ صراع بينه وبين القائد حول (خميلة) التي كان القائد مولعاً بها كما يبدو، ويغشاها في أحد البيوت في مدينة (السور) الغارقة في الفوضى .
وبرغم افتتان القبطي بالدين الإسلامي الذي دخله كما يقول ، إلا أنه لا يبدو مؤمناً كثيراً بتعاليم الثورة ، وكان منشغلاً طوال الرواية بمحاولة تذكر الماضي وحبيبته الضائعة ومحاولة العثور عليها في كوابيس القائد الذي يقيم في خيمة ملاصقة لخيمته في معسكر الكتيبة .
4- العطرالفرنسي تعتمد الرواية في بنائها الدرامي على خبر وصول نجمة فرنسية للإقامة في حي “غائب” الشعبي في إحدى المدن السودانية النائية لكتابة بحث عالمي لا أحد يعرف ماهيته أو أسبابه ، يلتقط بطل الرواية “علي جرجار” الخبر، ويسارع لنقله إلى الحي الهامشي بعد أن يضيف إليه الكثير من البهارات والمحسنات ليجعل منه خبراً مشوقاً يستحق النقل .
تحدث أثناء الانتظار تداعيات وتطورات كثيرة غير متوقعة منها سقوط “علي جرجار” في حب الضيفة المتوقع وصولها ، ذلك الحب الوهمي يدفع “جرجار” للتخلي عن ممارساته القديمة ، وبناء شخصية مختلفة ليكون مستعداً لقبول الزواج من الفرنسية بعد أن تخيّل أنها ستقع في حبه وتطلب يدهـ .
5- صائد اليرقات صدرت عن دار ثقافة للنشر بأبوظبي بالاشتراك مع دار الإختلاف بالجزائر ، تحكي الرواية قصة عبدالله حرفش الملقب بعبدالله فرفار ، رجل الأمن الذي تقاعد عن العمل بعد أن بترت ساقه اليمنى إثر حادث أثناء ممارسته عمله ، وقرر أن يصبح كاتبا روائيا بعد أن قرأ في عدد من الصحف والمجلات عن أشخاص لا علاقة لهم باالكتابة أصبحوا كتابا .
تتغلغل الرواية في وسط عالم الكتابة ، والمثقفين ، وتحتشد بشخصيات عديدة ، ومصائر شتى ، وكتبت بلغة موحية وساخرة
6- إيبولا 76 في عشش الكرتون ، أحقر حيّ سكني في منطقة أنزارا ، جنوب السودان ، يكبر لويس نوا بطل رواية إيبولا - الصادرة في العام 2012م عن دار الساقي بلندن- على وقع طفولة بائسة.
الشاب الذي يعمل في مصنع للنسيج ، يقرّر الزواج بأول فتاة يراها تبتسم ، تينا بائعة الماء في الشوارع ، ستصبح زوجته .
لكن العامل البسيط ما يلبث أن يخونها مع خادمة الغرف في نزل للفقراء ، في كينشاسا .
وفي ظهر يوم حارّ ، سيلاحق "إيبولا" ، الفيروس القاتل الذي ضرب الكونغو ، جسد نوا ليسكن دمه .
يغادر الفتى الأفريقي إلى بلادهـ ، بعد رحلة حزن إلى الكونغو ، ليصبح من دون أن يدري جسراً يعبر عليه المرض المميت إلى أنزارا .
عبر فكرة القتل المحتمل ، يرصد أمير تاج السر عوالم غرائبية ، محاولاً إيجاد مدينة عادية ، فيها شوارع ومتاجر، وملاهٍي ومواخير ، وزيجات وطلاقات وقصص حب كاملة وناقصة .
7- أرض السودان .. الحلو والمر صدرت هذهـ الرواية الأخيرة لأمير تاج السر عن الدار العربية للعلوم - بيروت مع نهايات العام 2012م .
تقع هذهـ الرواية في ٢٠٨ صفحة من القطع المتوسط وتدور أحداثها في ثمانينيات القرن التاسع عشر، وتجسد رحلة قام بها الشاب الإنجليزي جلبرت أوسمان إلى أرض السودان بعد أن تحداهـ أحد آصدقائه في إحدى الليالي ، وقبل التحدي وتعلم لغة العرب عند رجل إنجليزي عمل من قبل في أرض السودان ، وسافر عبر البواخر وطرق القوافل حتى وصل الخرطوم عاصمة أرض السودان . تتحدث الرواية كذلك عن انغماس أوسمان في المجتمع السوداني ، وتحركه في بيئة تستعمرها بريطانيا ، واحتكاكه بالمحليين وتتعرض لكثير من الطقوس والعادات ويمكن اعتبارها من روايات احتكاك الشرق بالغرب وردة الفعل في كل جانب ، ففي خلال عام واحد ، شرب أوسمان البيئة وارتدى الثياب المحلية ، وتعرض لكثير من المغامرات ، حتى نهاية الكتاب .
وهو طبيب وروائي سوداني يمت بصلة قرابة وثيقة للأديب السوداني المشهور الطيب صالح .
نالت أعماله اهتماماً كبيراً في الأوساط الأدبية والنقدية ، كما حققت شهرة عالمية ، بعد ترجمة معظمها إلى الكثير من اللغات الحية منها الإنكليزية والفرنسية والإيطالية . وصلت روايته "صائد اليرقات"للقائمة القصيرة لجائزة بوكر العربية ٢٠١١م .
ترجمت رواية العطر الفرنسي ُإلى الفرنسية حديثا حقائق مثيرة : طبيب وروائي سوداني يمت بصلة قرابة وثيقة للأديب السوداني المشهور الطيب صالح .
نالت أعماله اهتماماً كبيراً في الأوساط الأدبية والنقدية ، كما حققت شهرة عالمية ، بعد ترجمة معظمها إلى الكثير من اللغات الحية منها الإنكليزية والفرنسية والإيطالية.
رابط النقل






التوقيع:
اقتباس:
متعتي في الحياة أن أقول الحقيقة
جورج برنارد شو
elmhasi غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 01-12-2021, 08:50 PM   #[6]
elmhasi
:: كــاتب نشــط::
 
افتراضي

نار الزغاريد
مؤلف : أمير تاج السر
اللغة : العربية
الناشر: دار شرقيات للنشر والتوزيع
تاريخ الإصدار: 01 يناير 1998م
الصفحات : 144

اقتباس:
وصف الكتاب
اليوم يفرز الثدي اللبن . مقولة الجد التي تيتمت طفلة ... ارتعد بها من رأسه حتى عروق رجليه ، وخطا إلى الثلث الثانى والأعنف من قصة الحب . لم يكن هنالك نيلٌ متخثر الأحلام ليغرق في مائهِ ... لا ولا شجرٌ للنخيل تتسلقه المكابدات لتسقط من علٍ ... لم يكن هنالك لون ولا طعم ولا رائحة .. ولا لسان يلد المجد في كل يوم عشرين مرّة ، ضغطت غازات العشق على مصرانه الغليظ , وحبت إلى واحة الذهن مقولة لم تعد مضحكة ، رددها الجد (ميخا) بلا سبب في شأن العشق والعاشقين...... (إن أعجبتك امرأة وأعجبْتها .... فالتحما ببعضكما على برَكة ( يسوع) فإن لم تستطيعا فابكيا ، فإن نضب البكاء فاقتلا نفسيكما) . في الماضي كانت الثرثرة ، و (سوشيلا) فتاة (الزاندي) وعرق (الفولات) وفجيعة الألغام ، والدموع الوطنية في الشرق والغرب والجنوب .... كان طحن الضعف ، وجرّ الإغاثة ، وهياج العمائم في ملاعب كرة القدم .... في الماضي كان تسميد الليل بالوهم .. والوهم بالليل ، وإطعام آكلي الليل والوهم وجبات منتقاة بعناد وفن .... وفي الساحة التعسة في قلب (توجار) حيث لا يزال ينبض خزى(العُمش) ، وتصرخ الأرواح التعبة للمنتحرين (الجرابيع) حيث أُديت صلاة الغائب على روح لا أحد ، وخسر (عبدالصمد) وجيشه آخر تفاؤل لترقية أوسمتهم القصديرية ، صرخ واحد من أكثر الدماء إثارة في (توجار) ...الدم المبجّل (لألبيرت بشّاي) الإغاثى ...... -زوجوني تماضر إدريس .... زوجوني تماضر إدريس .






التوقيع:
اقتباس:
متعتي في الحياة أن أقول الحقيقة
جورج برنارد شو
elmhasi غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

تعليقات الفيسبوك

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 12:13 PM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2021, vBulletin Solutions, Inc.