مناسبة خاصة !!! أبو جعفر

فوق حتى يجد ذويه !!! حافظ حسين

للــرؤى .. شَاطِئَـــان !!! مهند الجيلي بادي

تلك معجزات صغيرة الى روح اختي نعيمة الملك !!! تاج السر الملك

آخر 5 مواضيع
إضغط علي شارك اصدقائك او شارك اصدقائك لمشاركة اصدقائك!

آخر الأخبار العالمية

العودة   سودانيات .. تواصل ومحبة > منتـديات سودانيات > منتـــــــــدى الحـــــوار

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 18-10-2005, 05:42 AM   #[1]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي سياحة مع محمد بادي

[align=justify]الشاعر محمد بادي المعروف بود بادي العكودابي، يجيد الرسم بالكلمات، وقد وصفه أحدهم بأنّه وحمّيد أشعر من يكتب بالعامية السودانية..
تطرب كثيراً وأنت تقرأ لود بادي، ولو حالفك الحظ واستمعت له وهو يلقي الشعر أو يتحدّث، لتمنيّت أن لا يكف أبداً..
أمّا لو جالسته، لتسرّب إلى نفسك دون مقدّمات..النفس الطيبة الأبيّة، روح الفكاهة اللمّاحة، شهامة وكرم إبن البلد الأصيل، الإهتمام بالآخرين مع بعض من دروشة محبّبة.

كانت له صولاته المشهورة في منابر الشعر بالسودان (خاصة في جامعة الخرطوم) نهاية السبعينات وبداية الثمانينات، ويعتقد الكثيرون أنّها الفترة الذهبية لإنتاج ود بادي الشعري..ثمّ أخذته الغربة إلى الخليج، وافتقد الناس صوته..
لم يتوقّف ود بادي عن كتابة الشعر واعتلاء منابره، ولعلّ آخرها كان قبل أسبوعين في حفل تأبين الراحل جون قرنق بالنادي السوداني بأبوظبي، ولكنه لا يحفل كثيراً بتوثيق ما يكتب (دروشة)..
كنت قد طلبت منه أن يزوّدني بكتاباته لنشرها في سودانيات، فرحّب بالفكرة ووعد خيراً..
أعلم أنّه وبعض الأصدقاء يقومون الآن بتجميع أشعاره بغية نشرها، ولم تكتمل الصورة النهائية بعد،

هنا أودّ أن أتجوّل معكم في بستان شعره بإيراد مقتطفات، جمعتها من هنا ومن هناك، وبعضاً من الذاكرة..
أرجو ممّن يملك من شعر هذا الفذ (كتابةً أو تسجيلاً صوتياً) أن يجود به معنا.
[/align]


[align=center]أنا أخو البت اللكعت قرن الخمرة النازة
على وردان الصبوة الراكزة
الجنيات الهازة .. صدورن لازة ورقّ النص زي خيت الشلة
بالحيل آ جني إيه والله

الجنيات الحزمو الجبة
وعرق الشتوي عليهم نايا و صب
قول ما دل .. رجالا حصدوا الحبة
عيشهن هادو انكال واتعبّ
ومنو كتير في الواطا انكبّ
وباقي مصوبر واقف قبة
الحمد آلاف .. الشكر آلاف
الحمد آلاف الشكر آلاف
العيش الرقد أصناف أصناف
الولد الكال.. عزام .. حلاف...ضياف
الرزق الجانا مدلة.. الحلق الجاف اتبلة
بالحيل آ جني إيه والله

الوادي الجانا مترقن
مدّ جناحو الطايل شرقا وغربا
القبلي بروقو على القلعات يضّربن
الدُكّن البِعدن قِربن
فوق صنقور المحلة الطالت كبّن
قول للمحلة بيوتك خربن
قول ما دلة.. الحلق الجاف اتبلّ
بالحيل آ جني إيه والله

مرحاتنا شرابهن يوت ماغبّن
شبعانات في الشقل أب شوك ما شبّن
الحُمَّل ولدن وربّن
حلماتن تقلن.. جرّن.. فوق سيقانن كبّن
اللبن العاتم في ضرعاتن جبّن
المغصة إن كان ضرعاتن خربن
القرعة آ وليد .. السعن آ بنية
القربة كمان... كبوها المية
المغصة إن كان ضرعاتن خربن
شوفو النعمة السالت فوق قيزان الرملة
ناس البندر لبن الشاي بالعملة

سمح الخمج الفوق أسيادو
سمح العز المن أجدادو
الجنيات المشو ما عادو
كان بالردة أكان اتنادو
غرّب حامد وشرّق بلة
كانوا بحلبو الضرع الدلّة
كانوا بحضرو الخير القدحو معلّا
الجنيات ما كفرت بنعمة الله
بالحيل آ جني إيه والله

ذات في يوم والغيمة تهتّف مطرا نقّع
فوق نوار الطلح الفقّع
ريحة البرد إن جاتك عطرا فايت خمر الفوق أردافا مجضّع
شفنا الوادي يقشقش في دمعات الليل
والتعل الشايل بدا يتفقع

تلب حامد فوق مخلوفة أب زور واتربّع
طلق الرسن أب زمة وسوّا خبيبا بدّع
هوّد في رقّاب الصي
لا قوه ثلاثة زبيديّة
خالفين سيقانن فوق السنكيت ورقاب ألبل بيناتن مرخيّة
محجوبات بالخرز الفصلو السوميت
كل واحد درقة وسيف وطبنجية وباقي جرابن مليان دلميت
الجنيات اتقبلو وضاقو الحارة وضاقو المرة
وكان حجازن صقر الجو
حامد كان عارفين ضاقوه رجال قبالكن
شوفو أرزاقكم أخير من ضو
حامد عوج الطندب آ وليدات
عوج الطندب نار القصب الهبلت ما بتعدلو
شوفو شلوخو تلاتة مطارق رقدن
وكل تلاتة يمين سياف اتقبلو
حبوب القارح ... ما دلّة
ولدا ما ختالن زلّة
شن قولك فيهو عليك الله
بالحيل آ جني إيه والله

وينا مراتع الدرت الباسط دايما ببكي عليهن
وين بنوت الحلة البكّر عصرا بدري يسوّن في شاهيهن
بعد الليل ما يهّود ونحن نهّود.. عاد أماتن ينادن ليهن
نمشي على القيزان نتقادم.. أقيس الخطوة مع التاتاي ومشيهن
والله البعد الحاصل ما نساني
وحاتكن في قمراتنا بشوفو وشيهن
الا النضم أب غنة اللهج السكر وين بلقاهو
بنات الريل الدوب ليهن
الخوف يا ناس كان يبقى الشوق الحاصل بينا معشعش فيهن
مقنع سابل وين بلقاهو
طرفا ذابل وين بلقاهو
وعين بتدنقر من واليهن
الوجنات الشعّن بقّن
ود العين النايم زرقن
مو زايغ رسيان وميقّن
زولن كان خدران ومحقّن
من الشوفة عروقو يطقّن
كان الدنيا بصح تتخلا
كنّا بركنا معاهن فوق رملاة الحلة
الا كمان بنشوفا مذلّة
الجنيات الغابت جابت
إنت الجيب بس قايلو قميص افرنجي وكرتونات كرملّة
لا لا وحاتك حاشا وكلا
ديل يوم عادوا اتلافو الجاهل بحقوق الله
ديل كم لحقو البشهق ضايق وداوو العلّة
الولد الجايب حقايب سفرو تقال.. تقال من جنس كتاب ومجلة
الحكمة النضم إيّاهو الكان.. الحكمة الولد اتوضا وصلّ
عادة البلد الدخلت فيهم سكنت .. سكنت ماب تتخلا
نحن كما طارين الحلة ودرنا الطلة
نشيلا معاهم فرحة وميتة
حلاة الموت كان في عبدلة


وسأواصل...

عكــود


[/align]



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 18-10-2005, 07:40 AM   #[2]
أبو الحُسين
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أبو الحُسين
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عكود
[align=justify]
مقنع سابل وين بلقاهو
طرفا ذابل وين بلقاهو
وعين بتدنقر من واليهن
الوجنات الشعّن بقّن
ود العين النايم زرقن
مو زايغ رسيان وميقّن

عكــود


[/align]
الغالي جداً عكود...

التحيات العطرات لك ولشاعرنا الفحل ود بادي العكوداب ... والتحية لعموم السادة العكوداب السوراب منننننننن القرير لييييييييييييييي السيَّالة...

أخي الكريم... ود بادي دا الكلام القلتو فيهو دا كلو لمن يجي الأخ محمد العباس الحســـين... زميل دراسته ودفعته في جامعة الخرطوم يحكي ليك عن ود بادي تقعد بس وتقهي... الراجل عظيم ... وأخو أخوان وقدَّامي تَبْ... وأنا إنشاء الله عندي نية زيارة للرياض لو ربنا هوَّن في العيد وحا ألتقي بالأخ محمد العباس وآخد منو بعضاً من تسجيلات وأشعار ود بادي.. لكي أُثري بها معك هذا النفاج الجميل...

لك ودي كله بلا حدود ونسأل الله أن يمتع شاعرنا الجميل بالصحة والعافية ونقول ليهو كل عام وأنت بخير...

أبو الحســــــــــين....



التعديل الأخير تم بواسطة أبو الحُسين ; 18-10-2005 الساعة 07:43 AM.
أبو الحُسين غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18-10-2005, 09:13 AM   #[3]
محمد أحمد
:: كــاتب ::
 
افتراضي

اقتباس:
كان الدنيا بصح تتخلا
كنّا بركنا معاهن فوق رملاة الحلة
الا كمان بنشوفا مذلّة
الجنيات الغابت جابت
إنت الجيب بس قايلو قميص افرنجي وكرتونات كرملّة
لا لا وحاتك حاشا وكلا
ديل يوم عادوا اتلافو الجاهل بحقوق الله
ديل كم لحقو البشهق ضايق وداوو العلّة
الولد الجايب حقايب سفرو تقال.. تقال من جنس كتاب ومجلة
الحكمة النضم إيّاهو الكان.. الحكمة الولد اتوضا وصلّ
عادة البلد الدخلت فيهم سكنت .. سكنت ماب تتخلا
نحن كما طارين الحلة ودرنا الطلة
نشيلا معاهم فرحة وميتة
حلاة الموت كان في عبدلة
شكراً ، عزيزنا عكود ، على هذه السياحة الجميلة في أشعار " ود بادي العكودابي " .. وبالطبع ، فهوَ من الشعراء ذوي الموهبة الكبيرة القادرة على الوصف والتحليل والتخييل والتمثيل ، كما يتميّز بجاذبية قوية ، في إلقائه لأشعاره ، في نفسٍ ملحمي وإخراجٍ مسرحي متطابق لسياق الأبيات التى يُلقي ..

وكان هذا الشاعر الحفيد ، قد مدح " جدَّه - سعيد ود بادي العكودابي " في قصيدته [بعد عشرين ] ..
( ولستُ أحفظ القصيدة كاملة ، ولكنّي ما أزال أترنّم احيانا ببعض أبياتٍ منها : فعُذراً ، إن شابَ ما أوُرده فيما يلي بعض أخطاء .. فقد تطاولت الأزمان ..:

وشكّاراتو سمعنْ قولي قالن : سَيْ بدل شكرو
وقالن لي يمين ما قتَّ في جِـدَّك كلام قدرو !
وكل القتّو فيه قليل ، و ما قارب عُشُر عُشُرو !
الوغَّالة والرغالة وام غرّة ، هو ركّابن
المحنية والجهنية وام درّة ، الباريهو حلآبن
القطنية والمحوية وام جرّة ، لي ضيفانو بسخابن
راكز الفصّلوا انسابن ، ودائما قدمو في ركابن
أسُـود الغابة غلآبن وبعرف يكسِّر أنيابن
حلفو الشافو " قدحو " الجار ، وشافوا كُتار وما هو كِضِب !
يشيل طنّيْن ! ومركب عيش ! وْخُرس وهِلِبْ
جفير الخوسة فايت الحد ، وداك برّادو اسكت كِب
رَحَلْ السايمة والعطشانة للي الحيران مِسَوِّي درب

دا ما هو كتير على "وَلداً" مَربّى على ضفاف النيل
ويوم وِلدوه ؛ دفنوا صُرّتو في مراقد الخيل !



مع التحايا ،،//



محمد أحمد غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18-10-2005, 09:50 AM   #[4]
أبوجهينة
:: كــاتب نشــط::
الصورة الرمزية أبوجهينة
 
افتراضي

عكود العزيز

سلام يا عكودابي

حين إنتهيت من قراية الأبيات دي .. كانت خريطة السودان قد تشكلت أمامي بكل زخمها البطولي و فروسية أهلنا .. و كرمهم و خصالهم الما زيها مثيل ..
حرم يا عكود .. أنا لامن راسي سخن ..

سمح الخمج الفوق أسيادو
سمح العز المن أجدادو
الجنيات المشو ما عادو
كان بالردة أكان اتنادو
غرّب حامد وشرّق بلة
كانوا بحلبو الضرع الدلّة
كانوا بحضرو الخير القدحو معلّا
الجنيات ما كفرت بنعمة الله
بالحيل آ جني إيه والله


جنس الكلام دة البيخلي الواحد يقيف في نص الدارة و يقول حرم إتباطن .. و بي صوط عنج كمان ليهو لسانين.

فوق دربك يا عكود. واصل عافاك الله



أبوجهينة غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 18-10-2005, 10:09 AM   #[5]
Ishrag Dirar
:: كــاتب ::
الصورة الرمزية Ishrag Dirar
 
افتراضي

عكود يا كاااااااااااااااااااااامل

تطرب كثيراً وأنت تقرأ لود بادي، ولو حالفك الحظ واستمعت له وهو يلقي الشعر أو يتحدّث، لتمنيّت أن لا يكف أبداً..
أمّا لو جالسته، لتسرّب إلى نفسك دون مقدّمات..النفس الطيبة الأبيّة، روح الفكاهة اللمّاحة، شهامة وكرم إبن البلد الأصيل، الإهتمام بالآخرين مع بعض من دروشة محبّبة.



اعدتني سنوات عديدة عديدة عديدة الي هناااااااااااااااك
ايام كنا نتسابق الي كلية الطب حينما نسمع ان ود بادي يقيم ندوة شعرية
نركض الي منتدي الفلاسفة لنسمعه يلقي قصائده علينا
نهتز طربا
نتصايح من جمال الالقاء
وقوة الكلمات وحلاوة المعاني

قلت لك انت صائد المرجان
فهل صدقتني ..؟؟؟

ودي
اشراق



Ishrag Dirar غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 09:42 AM   #[6]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

العزيز أبو الحسين،

نعم، ود بادي هو كما وصفه لك ود العباس..
في إنتظار عودتك من الرياض محمّلاً بالغنائم،
والتحيات أرقّها لك ولمحمّد العبّاس،

عكــود



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 10:01 AM   #[7]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

اقتباس:
وبالطبع ، فهوَ من الشعراء ذوي الموهبة الكبيرة القادرة على الوصف والتحليل والتخييل والتمثيل ، كما يتميّز بجاذبية قوية ، في إلقائه لأشعاره ، في نفسٍ ملحمي وإخراجٍ مسرحي متطابق لسياق الأبيات التى يُلقي ..
العزيز محمد أحمد،
لقد وصفت الرجل فأحسنت الوصف..
قصيدته عن جدّه سعيد ود بادي، موجودة عندي وسأقوم بإنزالها إن شاء الله وهي فعلاً من أميز قصائده..
أما جدّه سعيد، فقد صدق ود بادي حين قال:
وشكّاراتو سِمعن قولي قالن سي بدن شكرو
وقالن لي يمين ما قلت في جدّك كلام قدرو
وكل القلتو فيهو قليل وما قارب عشر عشرو

كان سعيد فارساً بمعنى الكلمة، وما زال الناس هناك يعدّدون صفاته، وقد رأيت بأم عيني قداحة سعيد ود بادي ذات الثلاثة أخراص، فقد كان القدح الواحد يحمل بواسطة ثلاثة رجال،

تشكر على الإضافة الفخمة،

عكــود



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 10:19 AM   #[8]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

اقتباس:
جنس الكلام دة البيخلي الواحد يقيف في نص الدارة و يقول حرم إتباطن .. و بي صوط عنج كمان ليهو لسانين.
أبو جهينة الحبيب،
وقد تلبّست ود بادي متل حالتك دي وهو يخاطب ود البندر في قصيدة "هوي يا وليد"، فقد قال:


[align=justify]حصل صحّاك عند الهجعة صوت شتماً بعيييييد مخنوق
وجاتك شخرة الطنباري مشتاقاً يسوّي القوق
ونومك طار وإتقسّم والرشرش صِبِح مفروق
وإتلفّحت نص من توبك الجرجار على الدلّوكة سايق سوق
وتلقى هناك بنات بلدك..ولاد بلدك يعلّو الصفقة تقدح في القلوب الشوق
ونغم الفال أبشرن يا بنات بالخير والجنيات تطير لا فوق
ويتقدّم عريس السمحة شايل صوطو كانو بيسوقو بيهو النوق
وينزل فوقك تقول منشحطة فوقو بروق
يبدا مجرّو بالترقوّة يتحدّر مع الضلع القصار مطبوق
وأحمر عين يشم الدم بعد ما يرش بنات عمو ويزيدن شوق
وثابت حيطة لا بتهز ولا بتلز وصاري جبينو كلو عروق
والطاقية تحت الحاجب المعقود هدية أم زين وما مشريّة من السوق
قال بعد العقد طلقانة ما يحجزوهو إلا يخلّو ضهرو شقوق

هناك الحال مغيّر جد
وهيجة الناس تفوت الحد
وكان حجّازو مدّ اليد
بتسمع كع


آسف إن صاحبت الأبيات بعض الأخطاء، فإني أكتب من ذاكرة خربة
[/align]


دي ما حالة تسخّن بالراس عاد يا أبو جهينة؟

عكــود



التعديل الأخير تم بواسطة عكــود ; 19-10-2005 الساعة 10:31 AM.
التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 10:29 AM   #[9]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

إشــــراق يا عزيزة،

إذن فقد عاصرتم مخاض إبداعات ود بادي..
يبدو أنه كان جيل الإبداع، ففي تلك الفترة برزت أقلام جريئة جميلة..
فقد كان هناك: ود بادي، عبد الله جعفر، معز بخيت، نزار غانم، أبو مدين الطيب..
وكانت إشراق ضرار..
وآخرين/ات،

إليك ما قاله ود بادي عن الوطن:


[align=center]رضعتك في لبى الأمات
وشلتك زفة في البوشات وفي اللمات
وغنيتك غني ونمات
هسع وفي صباي الفات
وشفتك فوق ركاب الخيل ..
مجرتق والرقاب شارفات
..
وأريدك يا عظيم الشأن وأهاتيبك
وكاتمك في الفؤاد أشجان وأناجيبك
وشايلك في الكتف نيشان أباهيبك
ونادهك في البلاد سودان أهاتيبك
وأهاتيبك وألاهيبك وأباهيبك
موقدة في لهاليبـــــــك
[/align]


لك الإعزاز والمودّة،

عكــود



التعديل الأخير تم بواسطة عكــود ; 19-10-2005 الساعة 04:14 PM.
التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 10:39 AM   #[10]
Ishrag Dirar
:: كــاتب ::
الصورة الرمزية Ishrag Dirar
 
افتراضي



عكود ...

حرااااااااااااااااااام عليك
ديل ديناصورات .. ياأخي ..

ودي

اشراق



Ishrag Dirar غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 03:00 PM   #[11]
عكــود
Administrator
الصورة الرمزية عكــود
 
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة Ishrag Dirar


عكود ...

حرااااااااااااااااااام عليك
ديل ديناصورات .. ياأخي ..

ودي

اشراق
:D :D :D

إنما أنا بقصد يعني...
يعني..
جامعة الخرطوم بتخرّج المبدعين/ات

يا ربي تخارجني

عكــود



التوقيع:
ما زاد النزل من دمع عن سرسار ..
وما زال سقف الحُزُن محقون؛
لا كبّت سباليقو ..
ولا اتقدّت ضلاّلة الوجع من جوّه،
واتفشّت سماواتو.
عكــود متصل الآن   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 03:26 PM   #[12]
حمدي اب جقادو
:: كــاتب ::
 
افتراضي

عكود ياكامل الاوصاف

قالو العجز عن التعبير تعبير مش كده برضو ؟ ... وحاتك قريت امبارح وتاني جيت قريت صباح الليله وهسه بعد رفعك للموضوع قريت (يعني تلاته مرات وفي كل مره بقرا وانا مكرضم)

فقط وددت انا اقول لك مررنا من هنا ياعكود وخجلنا من ان تشوه حروفنا هذا البستان الحرفي الراقي

وابقي شمس مابتغيب
حمدي اب جقادو



حمدي اب جقادو غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 07:35 PM   #[13]
حاتم يوسف
:: كــاتب ::
 
افتراضي

]العزيز ..عكود ..

جزيل الشكر علي سيرة شاعرنا/ ود بادي..،والله قمة المتعة .. وكما قالت الأخت / إشراقة ... رجعتنا الحاجات دي للأيام الخوالي ..زمن الجامعات اغلبية من الغبش .. والتربالة وبرضه مليانيين بالتميز والأبداع في كل المناشط ..، وحتي في حالتنا كأولاد مدن عاديين .. كانت تواجهنا بعض الكلمات غير مفهومة من أشعار ود بادي...ونسأل ..وفي بعض الأحيان ندعي المعرفة ..وفي الغالب الأعم كان يسعفنا الأصدقاء .. وبعديها نركب في سرج واحد معاهم .
اولاً.. بسأل .. اليوم لو قامت في أي واحدة من الجامعات ليلة شعرية ل ود بادي.. ورجع وقال كل القصايد القديمة ..برأيك هل ح تكون بنفس قوة الليالي الشعرية الزمان ؟؟
ثانياً... نتمني ان تواصلوا في السيرة .. والتوثيق .. وكتابة أكبر قدر ممكن من الأشعار ل ود بادي .
ثالثاً...(وكلام خارج النص) ....إعجاباً بود بادي..الشايقية والجعلية إدعوا إنتساب ود بادي لكليهما .. نرجو التوضيح ؟؟ (( صديقنا / عادل هواري .. من شايقية البركل .أفاد بإنتساب ود بادي من حهة الأب للشايقية ومن جهة الأم للجعلية )) ؟؟


والسلام



حاتم يوسف غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 07:36 PM   #[14]
dayami
:: كــاتب ::
 
افتراضي

تسلم يا عزيزنا عكود على اثارة شجوننا وهذه بعض من اشعار هذا الرائع وقصيده للوطن اخرى مخصوص لك


رضعتك في لبي الامات
وشيلتك زفة في البيشان
وفي اللمات نميتك غني وأنات
هسع وفي صباي الفات
وهزيتك نصايف الليل بوارق والذكر تهليل
وشيلتك فوق عواسي الخيل
مجرتق والرقاب شارفات
واريدك ياعزيز الشأن
وناديبك ونادهك في البلاد
سودان اهاتيبك
وكاتمك في الفؤاد اشجان الاهيبك
وشايلك في الكتف ريشات اباهيبك وناديبك
واهاتيبك واباهيبك والاهيبك موقدة في لاهاليبك
وشيلتك لوح ادون في نورات الفجر
اتهجأ في الاخلاص
وارتل لوح ونسماتا دغيش بتفوح
تتاوق في رواكيب الفريق
تنكب تدلق في النفوس الروح
ومجروح السواقي تنوح
مدد مدد ياشيخ
ياود التويم انا مجروح انا مجروح
وكان الشيخ ينزل في الورد
ياسيوح وياقدوس
وبالاشواق مشيتك في مشاوير
العشق ساساي
وكانت ألفة ما بين الضراع
اخضر والشتل مشتاق
وعتلة الجزيرة ام خير وقناديل المقد
تحمي رقابا وكان زرع العيوش افراق
ويافرح الحصاد
والحبة تمرق من سراديب الشتاء
والجرق المخنوق
يفارق قيدو والخناق
وانحنا نكيل قمحا بلا دهب الخليج
ساعة الوزن دافقنوا في الاطباق
كم عرق الترابلا النداعلي في الهامات
وصبا علي الارض نقناق
ومن شمسا بتقلي الحبة تمرق وتبرد في المقيل رقراق
من الفجراوي والعشاوي
من دمع السواقي السال
غزيز دفاق بيمرق في الحصاد خيرا
ينسي الفات
ويابخت المشيل زملو
فاق وارتاح من الساساي
وباكر من غزيز الدمعة نوقد في المواسم شمعة
ويابهجة ليالي الصيف
هما راق و دما فاح
يفوح الصندل المعقوف
يسقي الوادي عطرا يشرق العشاق
ويصحي الليل يلمع فوق عرسنا هلال
يشلع قرمصيص الفـأل
حرير في ليل الزفاف براق



التعديل الأخير تم بواسطة dayami ; 20-10-2005 الساعة 11:44 AM.
التوقيع: [font=Tahoma][size=5]اذهلك موتي سيدتي فوق الصفحات ......
ام ان الشعر تالق..
واستنصرك له.. مثل الكلمات..
ماعظُمتْ...سيظل الشاعرُ...
ان لم يُستنزف .. مات[/size][/font]
dayami غير متصل   رد مع اقتباس
قديم 19-10-2005, 07:38 PM   #[15]
dayami
:: كــاتب ::
 
افتراضي

عـودة الـدراويـش
د/ محمد بادى

حال هذا البلد بكانى ما سكتنى
ريتن فيه كيف مالكانى كيف ملكتنى
نار فيها كيف ماكلانى كيف لهبتنى
الا ترانى فى العرضة انحسب برانى
والناس البتعرض جوه مما سمعتنى
الا ترانى انبح زى زى إخوانى
والخيل بى عجاجة عمتنى
توبى قصير وما غطانى والزيف ام برد شقتنى
قلت اباصر امرق بره من احزانى
وين قبلتا سفكت دمى وإتعدتنى
ولا زينوبة آخرت إيدى فى الدنيا أم بناين هش
من شافتنى جفلت منى خنست فى نوايا القش
مرادى سلامة يغسل حزنى
الا سلامه زاد احزانى زادنى عطشى
لحقتها فى الفريق اتناسا وانشد حالا
طلبتها شاى وقست مداسا
قصرت عينى فوق خلخالا
لفحت توبا لحقت ناسا وقفت غادى عدلت حالا
قزت كوعه هزت راسا لفت جيدا قالت لا لا
قالت لى شن معناك وشن كسب الرجاك ورجاك
وشنو راجنو من تالاك
زمنك كلو تاكل باردة ماضق شر
زمنك كلو نحن نعوم وانت تغنى ماسك البر
وزمنك كلو فوق الفارغة فوق ريح المدن منجر
الخير إن مرق من دارنا لا انحسيت ولا نحاس القبيلة نقر
ولينا سنين خلانا سموم وما شربت حفايره مطر
منيحه الشافع الاماتو راحن فى شموس الحر
صقور الباشا نهشن من ضروعا وفوقنا طارن فر
كلاب الباشا فطرن فيها وما لقن البيقول لها جر
والباشا الغشيم فى ذاتو قعقع ومن كبادا فطر
لا ولدن يقولو انتر ولا مهيرتن تقولو فشر
ويا الباشا الغشيم قول لى جدادك كر
بعد حكت العليها اتوهدت برزن بروق عينيها
كست خلاصى بين إيديها ما لقيت البلفقوا (البقولو) ليها
وقعت دمعة من ود عينى قلت اخفيها
وقعت عينى ذاتها عليها
حسبت المسافة البينا قلت امشيها
كفتنى الصقور بجيها والبلد اترمت بجيها
حكموا كتافى عقدوا لسانى ضاروا وشيها
غنوا اتهنوا تربوا وشربوا من بكريها
مصرو ثديها شربوا سلاف معتق من لذيذ شفتيها
عينى تشوف لسانا وصرختا وثكليها
عبلة تنادى فى الولد البشق التيه
عبلة تنادى فى الولد البعرف الجيها
عبلة تنادى فى الولد البعدل وشيها
عبلة تنادى واقفة قصادى مصروا ثديها
عينى تشوف لسانا وصرختها وثكليها
هيا ريح الصلاح هبى وامرقى من متاريسك
من طرف البلد شدى وسوى البرجى داك ميسك
بارده علينا تنكبى ودمنا زيت فوانيسك
هو لا شرقى ولا غربى بينزف من دراويشك
والليلة يا ريح الصلاح الهابا فيك راحه وجع
والليلة الشجر الكبار وحشاه ناقرو السوس بقع
والليلة حق الناس ببين والليلة بنشوف البدع
والليلة وين البرقى من تالاك يبين
والبرق من تالاك سنين
يبرق كذا سيوف الصحابه الساجدين
والعاديات المؤريات خرشه جنات فى الارض جات
والخلوق الضايقة لا قوها اجمعين
عرب البوادى المن شرق والامه دى المصلوبه
فوق حبل الصبر لما اتمدت والكادحين
والصالحين والساجدين والعابدين والزاهدين
ونفضنا من زمن الجدود صقر السنين
وسرجنا خيل مسروجة من زمن الحسين
وعرضنا زين وجمعنا غطا المشرقين والمغربين
واميرنا صاح الرايه وين والجمع صاح الرايه وين
ومشينا بالتاريخ ركبنا على البساط الأحمدى
كايسين محل وقعت سوارى الرايه
وانقطعت تواريخ النعوش
ولقينا باقى الرايه فوق قبر الخليفة الراشدى
مليانه دم كيف ندى وساريها فوق الفتنة دايخ ومنتكى
وغسلنا بى دمع الندم قميص عثمان من الدم الزكى
وعقدنا حبل الدين على طرف القميص المكملى
والراية زادت من الملى ورفرف قماشا المخملى
وحرسوها زى سبعين ولى
ما جلهم حراس الهنا ما جل حراس الأمانة وديدنا
يات من حوار ختم الكتاب ختم السند والعنعنا
يات من ولى ودرويش غرق فى الهمهمات والدندنا
آن الاوان والخير دنا
اتحزموا السبح الطوال واللوح برق
ارجونا فوق طرف الجبل مشهادنا نفزع مجدنا
ايد فى لجام الخيل تقل والتانية فى لجام النفوس
المادحه فى درك الزمن
يا امه كسلى ونائمة فى تياب الكسل
وهواها ماشى مع الأضل
الخيل مصوبر فى محل والخيل تجقلب فى محل
بعد العدل والريح صلاح والظلم راح والصاح قدل
بعد الشروق يا امة وسطا بتشهد فى الخلوق
بعد الشروق نجمك أفل نعشك غشانا على عجل
يا امة وافاها الاجل وماتت على سوء الختام
واخر الكلام فى لسانا كان هبلا ..هبل
وسقط هبل .



التوقيع: [font=Tahoma][size=5]اذهلك موتي سيدتي فوق الصفحات ......
ام ان الشعر تالق..
واستنصرك له.. مثل الكلمات..
ماعظُمتْ...سيظل الشاعرُ...
ان لم يُستنزف .. مات[/size][/font]
dayami غير متصل   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

التصميم

Mohammed Abuagla

الساعة الآن 04:06 AM.


زوار سودانيات من تاريخ 2011/7/11
free counters

Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Beta 2
Copyright ©2000 - 2014, vBulletin Solutions, Inc.